اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

أساء للنبي ودعم التطبيع.. من هو حمد المزروعي الذي “ورط” محمد رمضان؟

جدل كبير أثير خلال الساعات الماضية بعدما نشر الناشط الإماراتي حمد المزروعي، صورة جمعته بالفنان محمد رمضان والمطرب الإسرائيلي عمير آدم، في دبي.

انتقادات كثيرة واجهها رمضان بسبب الصورة، التي طرحت تساؤلات كثيرة حول موقفه من التطبيع، وعلاقته بالمطرب الإسرائيلي.

الناشط الإماراتي حمد المزروعي نال انتقادات واسعة أيضا، كونه أول من نشر الصورة، وأشاد بالتوافق الفني بين النجمين.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتعرض فيها المزروعي لانتقادات، لا سيما بسبب تدويناته الداعمة للاحتلال الإسرائيلي، فقد شدد مرارا على أن السلام مع إسرائيل مطلبا عربيا لا مفر منه، فضلا عن زياراته المتكررة لتل أبيب، فقد نشر صورة له من قبل أمام بوابة مطار بن جوريون، معلنا عن وصوله إلى تل أبيب، بعد نحو شهر على إعلان الإمارات العربية المتحدة التطبيع مع إسرائيل.

ونشر المزروعي عبر حسابه بموقع تويتر صورة له وخلفه تظهر طائرة عليها العلم الإسرائيلي، وكتب في تغريدة ثانية “تل أبيب”.

أيضا كان المزروعي قد تعرض لانتقادات واسعة من قبل، بسبب ما اعتبره المغردون إساءة للنبي وللإسلام، حين قال في مقابلة مع صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، إن النبي محمد عامل اليهود بشكل غير عادل”، مضيفا: “وأدعو الإدارة السعودية، برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان ونجله محمد بن سلمان، إلى دفع تعويضات للمنظمات اليهودية عن ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق