البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

اخر تصريحات ليوناردو بونوتشي مدافع المنتخب الإيطالي

قال ليوناردو بونوتشي مدافع المنتخب الإيطالي وأحد أبطال إنجاز فوز بلاده بكأس أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2020)، إن اللعب مع جيانلويجي دوناروما حارس مرمى الفريق مشابه للعب مع جيانلويجي بوفون الحارس الدولي السابق.

وتصدى دوناروما لضربتي ترجيح في المباراة التي نجح من خلالها المنتخب الإيطالي في الفوز 3 / 2 على إنجلترا (بضربات الترجيح)، أمس الأحد ، ليتوج بلقب كأس أمم أوروبا للمرة الثانية في تاريخه بعد التعادل 1 / 1 في ملعب “ويمبلي”.

وتصدى دوناروما / 22 عاما، والذي يستعد للانضمام إلى باريس سان جيرمان الفرنسي بعد نهاية عقده مع فريق ميلان، للضربة التي نفذها جادون سانشو، كما أبعد ضربة بوكايو ساكا، حيث كان الأخير بحاجة للتسجيل للإبقاء على آمال إنجلترا في الفوز باللقب.

وأصبح لدى المنتخب الإيطالي حاليا ست بطولات دولية كبرى، كما أصبح أول فريق يتمكن من الفوز بمباراتين بضربات الترجيح في نفس النسخة من كأس أمم أوروبا.

ونجح دوناروما في الفوز بكل المباريات الخمس التي وصلت إلى ضربات الترجيح، سواء مع فريقه أو منتخب بلاده حتى الآن في مسيرته، كما أن بونوتشي، والذي سجل هدف التعادل لإيطاليا بعد هدف التقدم الإنجليزي الذي سجله لوك شاو، قارنه بأسطورة حراسة المرمى في المنتخب الإيطالي بوفون.

وقال بونوتشي في تصريحات لقناة “أي تي في سبورت”: “كنت محظوظا لأنني لعبت مع جيانلويجي بوفون، والآن مع دوناروما، إنهما متشابهان”.

إلى جانب زميله المخضرم جورجيو كيليني والذي يبلغ 36 عاما و331 يوما، أصبح الآن ثالث أكبر لاعب يشارك في نهائي بطولة أمم أوروبا، كما قدم بونوتشي أداء رائعا للدفاع الإيطالي.

وأضاف بونوتشي، الذي كان واحدا من أبرز معالم الأداء الإيطالي في البطولة بعد مشاركته في مباراته رقم 18 بها: “كل شيء ممكن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق