البوابة الأخبارية

الزند: عايزين نعمل الانتخابات ونخلص وإلا هتبقى كارثة

انتقد المستشار أحمد الزند -رئيس نادي القضاة- استنكار البعض طلب النادي التأمين على القضاة أثناء العملية الانتخابية؛ على اعتبار أن ذلك من شأنه أن يؤثر على سمعة الاستثمارات في مصر.ووصف الزند مَن يعتبرون وثيقة التأمين مستفزة بأنهم هم المستفزون؛ مؤكدا أن القضاة دفعوها من أموالهم الخاصة؛ متسائلا: “وإحنا ما لنا؟”، وتشمل الوثيقة التأمين على القاضي بمجرد خروجه من بيته وحتى عودته مرة أخرى.

وطالب الزند وسائل الإعلام بالتغطية المحايدة للعملية الانتخابية؛ من أجل حفظ السلام والأمن الاجتماعي بمصر من خلال عرض كافة وجهات النظر.

وفيما يتعلق بتأمين الانتخابات؛ فقد أكد رئيس نادي القضاة أن التصويت سوف يبدأ في اليوم الأول حتى السابعة مساء في صندوق منفصل، ثم يتم تشميع الصندوق والغرفة التي تقع بها اللجنة؛ على أن يُستأنف التصويت في اليوم التالي في صندوق جديد.

وقال الزند إن الأكثر أمنا لمصر في الوقت الحالي هو إجراء الانتخابات؛ لأننا “عايزين نخلص”؛ لأن الوضع بهذا الشكل غير صحي، ولو لم تتم الانتخابات سندخل في كارثة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق