بالصور.. “كهوف الرخام” أجمل كهوف العالم

بالصور.. “كهوف الرخام” أجمل كهوف العالم

إذا قُدر لك الذهاب إلى أمريكا الجنوبية وتحديدا إلى الحدود الأرجنتينية التشيلية ستجد نفسك أمام لوحة طبيعية في غاية الروعة.. إنها بحيرة جنرال كار

“بلد بتاعة هاشتاجات”.. وسيلة التأييد والمعارضة في العالم الافتراضي
بالفيديو والصور.. 5 أسماك قرش تلتهم حوتا
بالفيديو اول تصريح لمحمد صلاح بعد انتقالة رسميا لتشيلسي الانجليزى

إذا قُدر لك الذهاب إلى أمريكا الجنوبية وتحديدا إلى الحدود الأرجنتينية التشيلية ستجد نفسك أمام لوحة طبيعية في غاية الروعة..

إنها بحيرة جنرال كاريرا General Carrera بمياهها الفيروزية البديعة التي تتألق كالزمرد، لكن دهشتك لن تتوقف هنا لأنك إن اقتربت أكثر ستجد أحد أروع عجائب الطبيعة؛ فعلى ضفاف البحيرة توجد كهوف رخامية ذات أشكال بديعة نحتتها المياه عبر ملايين السنين، لتعكس عليها بريقها الفيروزي بمنتهى التناسق والتناغم.

وقد تكونت هذه التشكيلات الرائعة نتيجة نحت المياه الجارية وترسيباتها الكيميائية عبر ملايين السنين، ومن المثير أن عملية النحت تلك أدت لتكوين كهوف أسفل الصخور يمكن أن تمر منها القوارب الصغيرة عند انخفاض منسوب المياه بالبحيرة.

وبمجرد دخولك أسفل هذه الصخور ستجد معرضا مدهشا لروائع فنية لن تملك أمامها سوى التسبيح بعظمة من أبدع صنع كل شيء..

ويُقدّر حجم هذه القطع الرخامية بحوالي 5000 مليون طن، يتكون 94٪ منها من كربونات الكالسيوم، والغريب أن الجو يكون باردا داخل هذه الكهوف حتى لو كانت الأجواء مشمسة على البحيرة!

ومن الغريب أيضا أن هذه المياه لا تأخذ حالة واحدة بل تنتقل من اللون الفيرزوي الشفاف إلى اللون الأزرق الغامق حسب الحالة الجوية، لذا يقول القائمون على هذا المكان أن كل زيارة لك ستختلف عن التي سبقتها..

تقع بحيرة جنرال كاريرا على الحدود الأرجنتينية التشيلية في منطقة باتاجونيا بجنوب غربي قارة أمريكا الجنوبية، وهي أعمق بحيرة في أمريكا الجنوبية والأكبر في تشيلي، وتسمى هذه البحيرة أيضا بحيرة بيونس آيرس من الجانب الأرجنتيني.

وتمتد البحيرة على مساحة 1800 كيلومتر مربع، ويبلغ أقصى عمق لها حوالي 590 متر، وتحوي صخورا تظهر أسفلها آثار النحت بطريقة مدهشة، وتعتبر مشكلة هذا المكان الوحيدة هي صعوبة الوصول إليه وإن كانت الحكومة التشيلية تعمل على تطوير الطريق السيء المؤدي له، كما أنه يعتبر من أكثر الأماكن جذبا للسياح في تشيلي.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: