بالفيديو.. راعي كنيسة بالخصوص: المسلمون قالوا لي “سنموت لحمايتكم”

بالفيديو.. راعي كنيسة بالخصوص: المسلمون قالوا لي “سنموت لحمايتكم”

حذّر القمص سوريال يونان -راعي كنيسة مارجرجس بالخصوص- من خطورة الفرقة بين المسلمين والمسيحيين، داعيا لتوحيد الصفوف، مشيرا إلى أن الآلاف جاءوا لحماية ال

منير يدعم الثورات العربية بـ”أمجاد يا عرب”
خاص جداً : بعض الاستراتيجيات لمعاقبة زوجك
وفاء عامر: أرفض اتهامي بأنني عدت للإغراء في “الدالي”

حذّر القمص سوريال يونان -راعي كنيسة مارجرجس بالخصوص- من خطورة الفرقة بين المسلمين والمسيحيين، داعيا لتوحيد الصفوف، مشيرا إلى أن الآلاف جاءوا لحماية الكنيسة، نصفهم على الأقل من المسلمين الذين قالوا له “إحنا مستعدين نموت أمام عتبة الكنيسة لحمايتكم”؛ وفق تعبيره.

وأتبع: “ما حدث أمام الكنيسة من أعمال قتل يؤكد ضرورة توحّدنا ضد من يأتون من الغرباء ويهدرون دم المسلم والمسيحي”، مشيرا إلى عدد من الملثمين الغرباء عن الخصوص والذين أتوا وقتلوا الناس، وحرقوا حضانة تابعة للمسيحيين وإحدى الكنائس بالمنطقة.

ولفت القمص يونان النظر إلى أن الدكتور محمود عزب -مستشار شيخ الأزهر- قد قام بزيارة الكنيسة، وتم الاتفاق على ثلاث نقاط؛ وذلك خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “تلت التلاتة” مساء أمس (السبت) الذي يُذاع على قناة ON TV Live.

واستطرد: “اتفقنا على تحسين الخطاب الديني وأن يدعو للمحبة، كما اتفقنا على إعطاء فرصة لقوات الأمن لتأمين الكنيسة، وأخيرا إعطاء فرصة لبيت العائلة تحت إشراف شيخ الأزهر لمتابعة التحقيقات التي تجرى للوقوف على الجناة”.

وكانت منطقة الخصوص قد شهدت أحداثا عنيفة منذ مساء أول أمس وحتى ساعة مبكرة من صباح أمس، بين عائلة مسلمة وأخرى مسيحية في المنطقة، بعد شجار وقع بين مواطن مسلم وآخر مسيحي، إثر قيام الأخير بكتابة ما وُصِف بأنه “عبارات مسيئة للمسلمين” على حائط معهد ديني تابع للأزهر، وتطور الأمر إلى اشتباك بالأسلحة النارية بين عائلتي المواطنين، مما أسفر عن مقتل نحو 6 أشخاص.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS:
%d مدونون معجبون بهذه: