اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

بعد مرور 36 عاما … خطأ لم يلاحظه أحد في فيلم “يارب ولد”

مر نحو 36 عاما على عرض فيلم “يارب ولد” الذي يعد من أهم الأفلام الكوميدية في تاريخ السينما المصرية.

 

الفيلم ضم العديد من نجوم الصف الأول مثل فريد شوقي وسمير غانم وأحمد راتب وإسعاد يونس وكريمة مختار ودلال عبد العزيز ومن إخراج عمر عبد العزيز.

وعلى الرغم من أن الفيلم حقق نجاحا وقت عرضه عام 1984 وحتى الآن لكن هذا لم يمنع وجود بعض الهفوات التي ربما تفقد المشاهدين المتعة المطلوبة.

ويكمن هذا الخطأ في أحد المشاهد التي تغيب فيها كريمة مختار عن المنزل ويجمع بين فريد شوقي وسمير غانم نجد أن الميكروفون يظهر بوضوح في كادر التصوير بوضوح.

 

(محمد الأسيوطي) تاجر أخشاب، يعيش مع زوجته (كريمة) وبناته الثلاثة، وتتزوج (صفاء) من (سمير)، و(مديحة) من (عيسوي) الفنان الفاشل، وتٌخطب (هدى) لـ(إكرامي)، يعيش الجميع عالة على الأب في نفس المنزل، ويتنافس كل عروسين في استهلاك كافة مقدرات المنزل، وتشعر (كريمة) بأعراض الحمل فيسعد الأب ويتمنى أن يرزق بولد ليرث أعماله، ويسبب هذا الحمل الكثير من المتاعب للأزواج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق