اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

تامر فرج يستعين برأي نجله ردا على حملة “نتفرج بعدها نحكم”

تفاعل عدد من الفنانين مع الحملة التي أطلقها المخرج عمرو سلامة بهاشتاج “نتفرج بعدها نحكم” اعتراضا على قرار إيقاف مسلسل “الملك” بعد أن أثار البرومو الدعائي الكثير من الانتقادات مؤخرا.

ورد الفنان تامر فرج، المعني بدراسة الآثار، على هذه الحملة مستعينًا برأي نجله البالغ من العمر 15 عامًا، ونشر عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي: “ينفع اعمل مسلسل ألبس فيه الممثل اللي عامل فيه شخصية السادات ألبسه لبس بن لادن؟ الإجابة لا.. عشان في ناس صغيرة هتشوف العمل ده.. عشان في ناس هتتحفر في دماغها أن ده كان منظر الرئيس السادات”.

تابع: “أنا واحد اتربى علي فيلم “ولاد العم” فـ لحد النهاردة بالنسبة لي الظابط المصري كريم عبد العزيز ولما شوفت شريف منير في “الممر” كنت مقتنع أن اسمه الحقيقي دانيال مش هتتشال من دماغي، فمفيش حاجة اسمها اتفرج بعدين احكم.. ده عمل بيتناول قصة تاريخية هيحكي تاريخ.. يبقى نحكيه صح، لأن علي قد ما دي تبان تفصيلة صغيرة على قد ما هي فعلا تفصيلة مهمة جدا”.

وعلق تامر فرج على رأي ابنه قائلا: “ده تعليق لابني اللي عنده 15 سنة ولا تعليق”.

وكان المخرج عمرو سلامة قد دشن هاشتاج بعنوان “نتفرج بعدها نحكم” في مواجهة قرار إيقاف المسلسل من خلال منشور عبر حسابه على Facebook، جاء فيه “احنا بنعمل فن عشان نحكي حواديت عشان نسعد الناس ونسليهم ونخليهم يفكروا.. ما تحكمش على الجواب من عنوانه، من حقك تقرا الجواب كله وساعتها تحكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق