اهم اخبار الرياضة

تشيلسي يؤجل تتويج مانشستر سيتي بـ”بريميرليج” في الوقت القاتل (فيديو)

أجل تشيلسي تتويج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعدما تغلب عليه 2 / 1 اليوم السبت ضمن منافسات المرحلة الخامسة والثلاثين من المسابقة.

وتقدم مانشستر سيتي بهدف سجله رحيم سترلينج في الدقيقة 44، وقد أهدر سيرجيو أجويرو فرصة تسجيل الهدف الثاني للفريق من ضربة جزاء في الثواني الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، سجل النجم المغربي حكيم زيياش هدف التعادل لتشيلسي في الدقيقة 63 ثم خطف زميله ماركوس ألونسو هدف الفوز للفريق في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة.

وكان مانشستر سيتي بحاجة إلى الفوز في مباراة اليوم ليحسم تتويجه باللقب قبل ثلاث مراحل من نهاية المسابقة، لكن حكيم زيياش وألونسو قلبا موازين المباراة لصالح تشيلسي وأجلا تتويج سيتي باللقب.

وتجمد رصيد مانشستر سيتي عند 80 نقطة في الصدارة بفارق 13 نقطة أمام أقرب منافسيه مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني، الذي تتبقى له مباراة مؤجلة أمام ليفربول إلى جانب مباراته في المرحلة الـ35 المقررة غدا الأحد أمام أستون فيلا ومبارياته في المراحل الثلاث الأخيرة.

بينما رفع تشيلسي رصيده إلى 64 نقطة وصعد إلى المركز الثالث بفارق نقطة واحدة أمام ليستر سيتي، صاحب المركز الرابع.

وأخفق مانشستر سيتي اليوم في الثأر لهزيمته أمام تشيلسي صفر / 1 في الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي في 17 أبريل الماضي.

ويتجدد اللقاء بين مانشستر سيتي وتشيلسي في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في 29 مايو الجاري.

وبدأت المباراة بإيقاع لعب متوسط وتفوق مانشستر سيتي في الاستحواذ على الكرة والضغط الهجومي خلال الدقائق الأولى لكن دون خطورة حقيقية على شباك تشيلسي.

بعدها دخل تشيلسي في أجواء المباراة بقوة وعزز نشاطه الهجومي بشكل كبير لكن مانشستر سيتي حقق التوازن بين الجانبين الهجومي والدفاعي.

وواصل الفريقان تبادل المحاولات الهجومية لكن كل منهما تمسك بالحذر الدفاعي الشديد ولم ينجح أي فريق في تشكيل خطورة حقيقية على مرمى المنافس.

وأسكن تيمو فيرنر الكرة في شباك مانشستر سيتي في الدقيقة 32 لكنها لم تحتسب هدفا بسبب التسلل.

ورد مانشستر سيتي بمحاولة خطيرة في الدقيقة 35 حيث انطلق رحيم سترلينج وراوغ الدفاع ببراعة ثم سدد كرة قوية من حدود منطقة الجزاء لكن الحارس إدوارد ميندي تصدى لها.

وكاد حكيم زيياش أن يتقدم لتشيلسي في الدقيقة 43 عندما سدد كرة مباغتة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن الحارس تصدى لها ببراعة.

وافتتح مانشستر سيتي التسجيل في الدقيقة 44، حيث ارتكب أندرياس كريستيانسن خطأ دفاعيا ليستخلص جابرييل خيسوس الكرة ويمرر عرضية إلى سيرجيو أجويرو الذي حاول تهيأة نفسه للتسديد لكن رحيم سترلينج انقض على الكرة في اللحظة المناسبة وأسكنها في الشباك معلنا تقدم مانشستر سيتي 1 / صفر.

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، احتسب الحكم ضربة جزاء لمانشستر سيتي بداعي تعرض خيسوس لعرقلة داخل منطقة الجزاء من جانب بيلي جيلمور، وتقدم أجويرو لتنفيذ ضربة الجزاء وسدد الكرة بلمسة مهارية لكنها افتقدت القوة المطلوبة وتصدى لها الحارس ميندي، لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر سيتي 1 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل الفريقان تبادل المحاولات الهجومية، وسدد أجويرو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 51 لكن الحارس تصدى لها.

وارتكب مانشستر سيتي هفوة دفاعية في الدقيقة 60 ووصلت كرة عرضية إلى كريستيان بوليسيتش الذي سدد بقوة من حدود منطقة الجزاء لكنه افتقد الدقة في التصويب لتمر الكرة بعيدا عن المرمى.

واستغل تشيلسي هفوة دفاعية أخرى من مانشستر سيتي ليدرك التعادل في الدقيقة 63، حيث تبادل حكيم زيياش الكرة ببراعة مع بوليسيتش ثم وصلت الكرة إلى زيياش ليصوبها بقوة ودقة إلى داخل الشباك معلنا تعادل تشيلسي 1 / 1 .

وفي الدقيقة 68، دفع توماس توخيل المدير الفني لتشيلسي باللاعب جورجينيو بدلا من نجولو كانتي.

وأجرى بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 70 حيث أشرك فيل فودين بدلا من أجويرو وإلكاي جوندوجان بدلا من فيران توريس.

وواصل تشيلسي صحوته الهجومية وتفوقه في الاستحواذ على الكرة خلال الشوط الثاني، لكن مانشستر سيتي رفع درجة الحذر الدفاعي للحفاظ على أمله في الفوز وحسم اللقب.

وفي الدقيقة 76، دفع توخيل باللاعب كالوم هودسون أودوي بدلا من حكيم زيياش.

وفي الدقيقة 79، تلقى تيمو فيرنر طولية وانطلق حتى توغل داخل منطقة الجزاء ثم أسكن الكرة في الشباك، لكنها لم تحتسب هدفا بداعي التسلل.

وأجرى جوارديولا التبديل الثالث في صفوف مانشستر سيتي في الدقيقة 80، حيث أشرك أوليكساندر زينشينكو  بدلا من بنجامين ميندي.

وفي الدقيقة 81، أرسل رييس جاميس عرضية إلى هودسون أودوي الذي أسكن الكرة في الشباك دون تردد لكن الحكم لم يحتسبها هدفا بداعي التسلل، وذلك بعد اللجوء لنظام حكم الفيديو المساعد (فار).

بعدها كثف مانشستر سيتي محاولاته الهجومية بحثا عن هدف الفوز وحسم التتويج لكن تشيلسي دافع عن مرماه بقوة.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة، وجه تشيلسي ضربة موجعة لمانشستر سيتي ومدربه جوارديولا وخطف هدف الفوز ، حيث تلقى ماركوس ألونسو عرضية من فيرنر وسدد الكرة في الشباك بقوة معلنا فوز تشيلسي 2 / 1 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق