اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

تصريحات “الموسيقيين” عن عقوبة أحمد سعد

علق الفنان حلمي عبد الباقي عضو نقابة المهن الموسيقية على قرار النقابة اليوم بتغريم الفنان أحمد سعد 20 ألف جنيه بعد إحيائه حفل بالساحل الشمالي يوم الخميس 16 سبتمبر وغنائه بطريقة “البلاي باك” وقد صاحبه 4 فقط من عازفي الإيقاع، وهو ما يخالف قرار النقابة.

وقال حلمي عبد الباقي في مداخلة هاتفية لبرنامج “كلمة أخيرة”مع الإعلامية لميس الحديدي، إن الرسالة التي أراد النقيب هاني شاكر توجيهها من هذه العقوبة لكل الموسيقين هو أن القانون فوق الجميع، هذا بالرغم أن أحمد سعد صديق لهاني شاكر وغنيان معا دويتو “يا بخته” إلى أنه حرص على عقابه بالرغم أنه مطرب من الطراز الأول ولا يختلف عليه إثنان.

وأضاف عبد الباقي أن الجميع يعلم أن الموسيقيين عانوا في مرحلة وباء كورونا، وظلا عامين دون عمل فهذه الشريحة عانت الآمرين، مشيرا إلى أن الفنان بلا موسيقى لن يغني متعجبا من المطربين اللذين يقومون بالغناء دون فرق على المسرح.

وتساءل: “أين سيكون الإبداع لو اعتمد المطرب على فلاشة؟”، مشيرا إلى أنه يجب على المغني يقف على مسرح لايف، معربا عن سعادته بعودة الحفلات تدريجيا بعد توقفها خلال الفترة الماضية بسبب فيروس كورونا.

ويعد أحمد سعد أول فنان يتم تطبيق هذا القرار عليه، وقد تم تصوير الحفل وإرساله للفنان هاني شاكر نقيب الموسيقين الذي تواصل مع مجلس الإدارة وأكد أنه لاتهاون ولا استثناء في تطبيق قرارات النقابة.

وتم إنذار أحمد سعد بعدم تكرار الغناء علي الفلاشة (بلاي باك)، وفي حال التكرار يتم إحالته لمجلس التأديب وله كافة الصلاحيات طبقا للقانون.

وأكد الفنان هاني شاكر أن هذا القرار عام ويطبق علي جميع من يخالف قرارات النقابة بلا تمييز وأن النقابة عازمة بكل حزم علي المضي في طريقها نحو إصلاح منظومة الموسيقي والغناء كما هي معنية بتشغيل الأعضاء وتطوير منظوماتها الخدمية لأعضائها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق