Uncategorized

تنفيذ تكليفات الرئيس أمام مجلس الوزراء الأربعاء

يستعرض مجلس الوزراء في اجتماعه الأربعاء المقبل برئاسة الدكتور أحمد نظيف آليات تنفيذ تكليفات الرئيس حسني مبارك في خطابه أمام الجلسة المشتركة لمجلسي الشعب والشوري في افتتاح الدورة البرلمانية والواردة في كلمته أمام المؤتمر السنوي السابع للحزب الوطني الديمقراطي التي تركزت علي ثلاثة محاور رئيسية هي زيادة معدلات النمو الاقتصادي الي 8% وتحقيق العدالة الاجتماعية ومواصلة برنامج الاصلاح السياسي ودعم اللامركزية.
كما يناقش مجلس الوزراء خطة الحكومة خلال المرحلة المقبلة لتنفيذ كل ما يتضمنه البرنامج الانتخابي للرئيس مبارك وما ورد في كلمة الدكتور نظيف أمام الجلسة الختامية لمؤتمر الحزب الوطني من خلال تحسن مستويات المعيشة للمواطنين والارتقاء بالخدمات الجماهيرية خاصة في مجال التعليم والصحة والكهرباء والنقل والاسكان والاستمرار في تقديم الدعم لمحدودي الدخل وزيادة معاش الضمان الاجتماعي للأسرة عديمة الدخل وزيادة الأجور.
ويشمل البرنامج وضع خطط لزيادة الاستثمارات المحلية والأجنبية واقامة المشروعات في المحافظات خاصة في مناطق الصعيد لزيادة فرص التشغيل والتوسع في الصناعة باعتبارها قاطرة التنمية. كما يشمل البرنامج تشجيع مشاركة القطاع الخاص للمشاركة في مشروعات البنية الأساسية بهدف الاسراع في تنفيذ المشروعات الخدمية.
يتضمن البرنامج التوسع في انشاء محطات توليد الكهرباء خاصة من المصادر الجديدة والمتجددة وإنشاء جهاز تنظيم الطاقة وتحويل مصر الي مركز اقليمي ودولي لتوزيع الطاقة كما يتضمن التوسع في القطاع الزراعي وتحسين خدمات النقل خاصة في مجال استخدام السكك الحديدية ونهر النيل.
ويؤكد البرنامج تطوير خدمات الصحة وسرعة اصدار قانون التأمين الصحي الجديد الذي يكفل تقديم الرعاية الصحية لجميع أفراد الشعب بغض النظر عن مكان تواجده أو دخله والاهتمام بالتعليم باعتباره المشروع القومي لمصر مع التوسع في مدارس التعليم الفني لتخريج عمالة فنية مدربة وماهرة لسد الاحتياجات المحلية والخارجية. كما يستعرض المجلس عددا من التقارير الخارجية والداخلية ومن أهمها نشاط الرئيس مبارك ولقاءاته وجهوده الدبلوماسية المصرية لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة خاصة في السودان بالاضافة الي عدد من التقارير حول الأداء الاقتصادي وخطة زيادة الفرص الجاذبة للاستثمار سواء المحلي أو الأجنبي ومعدلات النمو الاقتصادي.
الجمهورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق