البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

جدو: سننهي أسطورة الوداد كما صنعناها في القاهرة

أبدى محمد ناجي (جدو) -مهاجم النادي الأهلي- استعداده لخوض مباراة كيما أسوان في كأس مصر، مشددا على تماثله للشفاء من الإصابة التي لحقت به في لقاء مولودية العاصمة الجزائري.وقال جدو لـ”بص وطل” صباح اليوم (الأحد): “الحمد لله أنا جاهز تماما للمباريات وتخلصت من الالآم التي شعرت بها عقب مباراة المولودية، ولا أجد أي مشاكل بعد العودة إلى التدريبات الجماعية؛ أتمنى أن نخوض بروفة قوية في الكأس قبل السفر إلى المغرب؛ لأننا مرتبطون بمباراة مصيرية”.

ويواجه الأهلي فريق كيما أسوان في دور الـ32 من كأس مصر في لقاء مؤجل منذ فترة طويلة، قبل أن يخوض الجولة قبل الأخيرة من منافسات دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا أمام الواد المغربي على ملعب الأخير.

ويحلّ الأهلي ضيفا على الوداد يوم الأحد الموافق 11 سبتمبر المقبل على ملعب محمد الخامس في الجولة قبل الأخيرة من دور الثمانية.

وأضاف: “مع كامل الاحترام لفريق كيما أسوان إلا أن مباراة الوداد تمثل أهمية كبرى لنا، لدرجة أن مستر مانويل حذرنا بشدة من الانشغال بها عن التركيز في مباراة الكأس وخسارتها، ونحن لن نضحي ببطولة من أجل بطولة معلقة في الهواء”.

وأتبع اللاعب الدولي: “لدينا تحدٍّ كبير ونعمل على إنجازه؛ وقد ظهر الخوف من الأهلي من خلال وسائل الإعلام المغربية التي تتحدث عن المواجهة بشكل مثير وتؤكد على قوتنا، والوداد ليس الفريق الذي لا يُقهر؛ لأننا منحناه الفرصة لذلك وجعلنا منه أسطورة بعد أن تعادلنا معه في القاهرة.. وسوف ننهي ذلك بإذن الله في المغرب كما بدأناه في القاهرة”.

وكان الأهلي قد استهل مشواره في دوري المجموعات بتعادل غريب مع الوداد بثلاثة أهداف، مما صعب من وضعه في المجموعة التي تضم معهما الترجي التونسي ومولودية العاصمة الجزائري.

ويحتل الأهلي المركز الثالث في المجموعة الثانية من دور الثمانية في دوري أبطال إفريقيا برصيد خمس نقاط، متخلفا عن الترجي والوداد ولكل منهما ست نقاط.

وتطرق جدو للحديث عن نقاط القوة والضعف في المنافس، موضحاً: “لعبنا مباراة قوية معه في القاهرة وسجلنا ثلاثة أهداف في مرماه؛ ولولا الهفوات الدفاعية لخرج مهزوما من المباراة بنتيجة كبيرة، ولكن نحن واثقون من تحقيق نتيجة إيجابية لو وقف التوفيق معنا ولم يقف ضدنا كما حدث في المباراة الأخيرة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق