البوابة الأخباريةاهم اخبار التكنولوجيا

جيف بيزوس يستعيد صدارة أغنياء العالم من برنارد أرنو بعد خسارته اللقب لساعات

لم ينتظر جيف بيزوس طويلًا ليستعيد عرشه كأغنى شخص فى العالم، فبعد ساعات قليلة من خسارته اللقب لصالح قطب الموضة الفاخرة الفرنسى برنار أرنو، عاد بيزوس الآن إلى المركز الأول بعد أن ارتفعت أسهم شركة أمازون عند افتتاح الأسواق فى نيويورك، ويتصدر بيزوس القائمة بثروة قدرها 188.4 مليار دولار، متقدمًا على أرنو 187.3 مليار دولار، وفقا لمجلة فوربس.

جيف بيزوس

برنارد ارنو

واحتل أرنو صدارة القائمة كأغنى شخص في العالم لفترات وجيزة لا تتعدى ساعات، حيث تفوقت ثروة أرنو بنحو 100 مليون دولار على ثروة بيزوس قبل إغلاق الأسواق يوم الجمعة فى الولايات المتحدة، لكنهما أنهيا اليوم مع نفس قيمة الثروة الصافية تقريبًا، وتجاوز أرنو بيزوس في نحو الساعة 10:30 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة في 16 ديسمبر 2019، ليطالب بالمركز الأول للمرة الأولى، حتى أغلقت أسهم أمازون على ارتفاع وتراجع أرنو إلى المركز الثاني.

كانت ثروة رائدي الأعمال متقاربة خلال عطلة نهاية الأسبوع، بنحو 186 مليار دولار لكل منهما، بعد أن ارتفعت أسهم مجموعة LVMH للسلع الفاخرة التي يمتلكها أرنو، في النصف الثاني من الأسبوع الماضي، وكان أداء سهم المجموعة أفضل يوم الاثنين، حيث أغلق على ارتفاع 1% تقريبًا، معززًا ثروة أرنو بمقدار 1.7 مليار دولار – وهو ما يكفيه ليتفوق على بيزوس لفترة وجيزة ويصبح أغنى شخص في العالم لبضع ساعات، ثم ارتفعت أسهم أمازون بنحو 1% اعتبارًا من الساعة 1:30 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الاثنين، ما أضاف 2.4 مليار دولار إلى ثروة بيزوس اليوم.

يتبادل بيزوس الآن المركز الأول مع أرنو، لكنه سبق أن دخل في منافسة شديدة مع الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا إيلون ماسك، الذى يعد حاليًا ثالث أغنى شخص في العالم بثروة صافية قدرها 150.8 مليار دولار. تفوق ماسك على بيزوس في أوائل يناير، ليصبح الأغنى في ثلاث مناسبات منفصلة – في 8 و12 و14 يناير – قبل أن يعود مؤسس أمازون للصدارة نهائيًا في 15 يناير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق