البوابة الأخبارية

زيارة سوزان وهايدى وخديجه لمستشفى طره

زارت اليوم، الأحد، سوزان مبارك، زوجها الرئيس السابق محمد حسنى مبارك، داخل محبسه، بمستشفى طرة بسجن المزرعة، والتى يرقد فيه لتلقى العلاج، ويرافقه نجله الأصغر جمال منذ بداية شهر رمضان المبارك، وكان برفقة سوزان خديجة زوجة جمال، وهايدى زوجة علاء.

ومن جانبه، أكد العقيد محمد عليوة، مدير إدارة الإعلام والعلاقات بمصلحة السجون، لـ”اليوم السابع”، أن الزيارة جاءت عقب حصولهم على إذن من النيابة العامة بالسماح لهم بزيارة مبارك، وتمت فى المكان المخصص لها داخل مستشفى السجن، نظراً لأن مبارك لا يستطيع الحركة خارج المستشفى، موضحاً أن الزيارة تمت أيضاً فى المواعيد المخصصة لها، وذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمد نجيب، مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة السجون، والذى أمر أيضاًَ بمعاملة جميع نزلاء السجون، خاصة رموز النظام السابق، دون أى امتيازات، وطبقًا للائحة قطاع مصلحة السجون.

فيما أشار مصدر أمنى داخل سجن طرة إلى أنه خلال الزيارة تحدثت سوزان مع نجلها جمال حول موقفه القانونى فى قضية التلاعب بالبورصة المتهم فيها وشقيقه علاء والتى نظرت المحكمة ثان جلساتها أمس وأجلتها إلى جلسة 7 أكتوبر لضم متهمين جدد فى القضية وعملت سوزان على طمأنته على الإجراءات القانونية التى يتبعها فريد الديب المحامى الخاص بهم.

وأضاف المصدر أن سوزان تطرقت عقب ذلك للحديث مع زوجها الرئيس السابق والتأكيد أن الديب يستعد لأولى جلسات الاستئناف على الحكم الصادر ضده بالسجن المؤبد فى قضية قتل المتظاهرين وأنه استند على عدة دفوع للحصول على البراءة، وعملت سوزان وهايدى وخديجة على الاطمئنان على صحة مبارك وجمال والتشديد على جمال بإعطاء الأدوية لوالده فى موعدها حتى لا تسوء حالته الصحية مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق