شفيق: ما تتعرض له غزة عدوان غاشم وجريمة كاملة

شفيق يطالب الأمم المتحدة بأن تتصدي لدورها في استعادة الهدوء ومن العار أن  يظل  احتلال للبشرية والتعدي عليها للبشرية  في العصر الحالي
 أعتبر الفريق أحمد شفيق العدوان الإسرائيلي علي قطاع غزة (عدوان آثم) و(عمل غاشم) مرفوض إنسانياً وسياسياً وقانونياً ، وأدان في بيان صدر عن مكتبه السياسي اليوم العمليات العسكرية المتواصلة التى يقوم بها جيش الإحتلال تجاة الفلسطينين العزل وجماعات المقاومة .
وقال الفريق أحمد شفيق رئيس وزراء مصر الأسبق والمرشح الخاسر لرئاسة الجمهورية إن ماتتعرض له غزة هو جريمة كاملة ، يندي لها جبين الإنسانية ، وتكتمل أركانها في ضوء هذا التجاهل الدولي لما يتعرض له الشعب الفلسطيني تحت الإحتلال ، باشكال مختلفة ، في مختلف المناطق الفلسطينية وفي صدارتها غزة .
كما تتعمق مآساوياتها مع ادراك أن مايجري في الساحة الفلسطينية يمثل في أحد اوجهه عبث بمقدرات الشعب الفلسطيني من أطراف ظاهرة وخفية .
وأضاف الفريق شفيق في بيانه الذى أصدره منذ قليل : إننا جميعاً كمصريين مطالبين بأن نواصل دعم وتعضيد الشعب الفلسطيني في مآساته ،  دولة وشعباً ، كما كان دورنا وموقفنا منذ حرب 1948 ، وأن نعمل من أجل حماية حقوقه ومساندته انسانياً وسياسياً ، وبما يحقق له نشوء دولته المستقلة مع  تمام الحرص الكامل علي المصالح المصرية القومية .
وطالب الفريق شفيق الأمم المتحدة بأن تتصدي لدورها في استعاده الهدوء وحماية شعب يتعرض لجريمة العدوان من احتلال أصبح من العار للبشرية أن يظل قائماً في العصر الحالي .
وطالب القوي الدولية المعنية وعلي رأسها الولايات المتحدة بأن تقوم بما توجبه عليه مبادئها ، وبما يؤكد للشعوب العربية أنها تدعم تلك المبادئ .
وقال مضيفاً : إن مصداقية دعم الولايات المتحدة لنداءات التغيير في دول بالمنطقة لابد أن تقترن  بتغيير في تعاملها مع مثل هذه الأحداث المآساوية التي يعاني منها الشعب الفلسطيني .

leave a reply