اهم اخبار الرياضة

صلاح: سعيد بأهدافي ولكن الأولوية بالنسبة لي النقاط الثلاث

 

أكد محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، أن الأهم بالنسبة له هو الحصول على النقاط الثلاث ومعاونة الزملاء في تسجيل الأهداف، أكثر من إحرازه الأهداف مع فريقه ليفربول.

وأحرز صلاح ثلاثة أهداف (هاتريك) وقام بصناعة هدف آخر، ليقود فريقه ليفربول لاكتساح مضيفه مانشستر يونايتد 5 / صفر اليوم الأحد في قمة مباريات المرحلة التاسعة لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وقال صلاح في تصريحات تليفزيونية، عقب المباراة، التي جرت بملعب (أولد ترافورد)، معقل يونايتد “من العظيم الفوز بخماسية بيضاء على مسرح الأحلام. كانت المباراة صعبة في البداية ومحتدمة، لكننا لعبنا بأسلوبنا وأدينا بقوة منذ البداية”.

وأضاف صلاح: “أردنا أن نبلي بلاء حسنا على أرضية الميدان. كنا جاهزين وأردنا القبض على مجريات المباراة بنسبة 100%. حاولنا ان نلعب باسلوبنا المعتاد والاستحواذ على الكرة وان نحقق الاخترافات في دفاع يونايتد وحظينا بالفرص وسجلناها”.

وشدد نجم ليفربول “دائما ما أكون سعيدا بتسجيل الأهداف ولكنني أسعد أكثر بدور صانع الالعاب لزملائي. أحاول بذل أقصى الجهد من أجل منح فريقي النقاط الثلاث الذي يشكل أولوية بالنسبة لي”.

وأكد صلاح “نطمح بكل تأكيد للتتويج بالدوري الإنجليزي هذا الموسم، تعودنا على هذه الأمور منذ سنتين، نفكر في كل مباراة على حدة، ونفكر في الفوز خارج القواعد. في النهاية حصلنا على 3 نقاط، ونفكر الآن في المباراة المقبلة”.

وتابع صلاح “منذ بداية الموسم حاولنا ان نفوز بكل مباراة. إذا أردت الفوز باللقب فيتعين عليك حصد كل النقاط الممكنة. كنا جاهزين من الناحية الذهنية، ولقينا تحفيزا جيدا من جانب المدرب”.

واختتم صلاح حديثه قائلا “قبل الذهاب للملعب فكرنا في الانتصار وحتى بعد نهاية الشوط الاول وتقدمنا 4 / صفر تحدثنا لبعضنا البعض وقلنا أنه ينبغي علينا تسجيل المزيد من الأهداف. كنا ندرك ان المباراة صعبة ولكن الأمور جاءت على ما يرام”.

وافتتح نابي كيتا التسجيل لليفربول مبكرا في الدقيقة الخامسة بعدما تلقى تمريرة حاسمة من صلاح، قبل أن يضيف ديوجو جوتا الهدف الثاني في الدقيقة 14، فيما أضاف (الفرعون المصري) الأهداف الثالث والرابع والخامس لليفربول في الدقائق 38 والرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول و50.

وبهذه الأهداف الثلاثة، واصل صلاح هوايته في هز الشباك للمباراة العاشرة على التوالي في مختلف المسابقات، ليصبح أول لاعب في تاريخ ليفربول يحقق هذا الإنجاز، فيما بات أول لاعب أيضا في تاريخ النادي العريق يهز شباك يونايتد في 3 مباريات متتالية بجميع البطولات على ملعب (أولد ترافورد)، معقل الفريق الملقب بـ(الشياطين الحمر).

وانفرد صلاح بصدارة ترتيب هدافي البطولة هذا الموسم برصيد 10 أهداف، بفارق 3 أهداف أمام أقرب ملاحقيه جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي، كما انفرد بصدارة اللاعبين الأفارقة الأكثر تسجيلا في تاريخ الدوري الإنجليزي برصيد 107 أهداف، بعدما كان يتقاسمه مع النجم الإيفواري المعتزل ديدييه دروجبا.

وبهذا الانتصار، ارتفع رصيد ليفربول إلى 21 نقطة في المركز الثاني بترتيب المسابقة، بفارق نقطة خلف تشيلسي (المتصدر)، في حين تجمد رصيد يونايتد عند 14 نقطة في المركز السابع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق