اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

طلعت زكريا يلعب دور الحرباء فى الحياه السياسيه و يتلون بزى المطمئن و فى ارتياح للرئيس مرسى

أبدى الفنان طلعت زكريا ارتياحه النفسي عقب مراسم تسليم السلطة أمس (السبت) من المجلس العسكري إلى الدكتور محمد مرسي في حفل أُقيم بالهايكستب.وقال زكريا في تصريحات لجريدة “المصري اليوم”: “خُطب الرئيس المنتخب محمد مرسي كانت بمثابة رسالة طمأنة إلى كل الفنانين، كما أنها أزالت الكثير من التخوّفات التي انتابت العديد من العاملين في الوسط الفني طوال الفترة الماضية”.

وأضاف: “مثل هذه الرسائل ستجعلنا جميعا نطمئن على عملنا ومستقبل الفن في مصر، وما قاله مرسي في خطاباته سيجعلنا لا نخرج عن السياق، بأعمال قد تسيء إلى الذوق العام”.

وأتبع: “أنا شخصيا لم أقدّم من قبل أعمالا هابطة تسيء إلى الجمهور، أو أعمالا قليلة الأدب مثلا”.

وعبّر زكريا عن ارتياحه النفسي -كمواطن مصري- بعد متابعته تسليم السلطة أمس من القوات المسلحة إلى الرئيس المنتخب، متمّا: “وجود رئيس لمصر تتعاون معه القوات المسلحة يعطي ارتياحا نفسيا بالأمان السياسي في البلد؛ خاصة أن الرئيس أبدى احترامه لدولة القانون بعد أدائه القَسَم أمام المحكمة الدستورية العليا”.

وكان زكريا من أبرز الداعمين للفريق أحمد شفيق في سباقه الرئاسي ضد مرسي، بعد أن كان قد أعلن في وقت سابق تأييد رجل المخابرات السابق عمر سليمان، والذي تمّ استبعاده من سباق الرئاسة بعد أزمة في نسبة التوكيلات من المحافظات.

ويعتبر طلعت زكريا أحد أبرز المؤيّدين للرئيس المخلوع حسني مبارك، وكان قد شنّ هجوما عنيفا على الثوّار أيام ثورة 25 يناير.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق