على خطى نجل “مرسى” تغريدات “بلال أردوغان” تثير غضب المعارضة

على خطى نجل “مرسى” تغريدات “بلال أردوغان” تثير غضب المعارضة

أثارت تغريدات نجل رئيس الوزراء التركي بلال أردوغان، على موقع "تويتر"، أزمة داخل البرلمان التركي، بعد أن أهان فيها نواب حزب "الشعب الجمهوري" المعارض، ف

تأجيل محاكمة نجلى “جمال صابر” منسق “حازمون” لجلسة 7 نوفمبر
ياسمين عبد العزيز تعلن تفاصيل الاعتداء عليها من قبل ابنة الفنان هشام سليم
القوات المسلحة تعيد إنشاء جسر الصرف الصحي المنهار بمدينة الصف

أثارت تغريدات نجل رئيس الوزراء التركي بلال أردوغان، على موقع “تويتر”، أزمة داخل البرلمان التركي، بعد أن أهان فيها نواب حزب “الشعب الجمهوري” المعارض، فيما وقعت مشادات بين نواب من الحزب الحاكم وحزب “الشعب”، كادت تصل إلى حد الاشتباك بالأيادي بسبب إقرار الموازنة.

وكتب نجل “أردوغان”: “البرلمان ليس للتسكع”، موجها حديثه إلى نواب “الشعب” بعد اعتراضهم المتواصل ضد والده رئيس الوزراء التركي، أثناء إلقاء خطابه أمام البرلمان الثلاثاء الماضي، ما اعتبره النواب إهانة للأمة التركية ولممثليها في البرلمان، وطالبوا رئيس البرلمان باتخاذ إجراءات قانونية ضده، فيما تبادل نائبان أحدهما من الحزب الحاكم وآخر من “الشعب”، السباب داخل البرلمان بسبب مناقشة إقرار الموازنة.

وذكرت تقارير إعلامية أن نائب الحزب الحاكم أقر بأنه أخطأ باعتدائه على زميله. فيما قضت محكمة تركية بتغريم طالب 7 آلاف ليرة ووضعه تحت المراقبة 5 سنوات، لكتابته عبارات على مواقع التواصل الاحتماعي، اعتُبرت مهينة لـ”أردوغان” أثناء تظاهرات “جيزي”. وقال الطالب إنه لن يدفع الغرامة، ووصف “أردوغان” بـ”الكاذب والمحرض”.

وانتقد الداعية فتح الله جولن، زعيم حركة “حزمت” الإسلامية، وصف البعض جماعته بـ”العصابة”، مؤكدا أنه وصف “غير مقبول ولا يتماشى مع الإسلام”.

وفي سياق منفصل، واصل “أردوغان” تدخله في الشئون الداخلية للدول الأخري، بعد أن اتصالاً بنظيرته البنجالية، الشيخة “حسينة واجد”، طالبا منها إيقاف حكم الإعدام الصادر بحق “عبد القادر ملا” أحد قادة الجماعة الإسلامية في بنجلاديش، الذي صدر ضده حكم بالإعدام لارتكابه جرائم حرب في حرب الاستقلال عام 1971.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS:
%d مدونون معجبون بهذه: