اهم اخبار الرياضة

غياب ناجلسمان عن بايرن بسبب كورونا.. وينصح كيميش بتناول اللقاح

 

تأكد غياب جوليان ناجلسمان المدير الفني لفريق بايرن ميونخ الألماني، عن المباراة المقررة أمام بوروسيا مونشنجلادباخ غدا الأربعاء في الدور الثاني من بطولة كأس ألمانيا، حيث لا يزال يخضع للحجر الصحي بسبب إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد.

 

وغاب ناجلسمان، بسبب العدوى، عن المباراة التي فاز فيها بايرن على بنفيكا البرتغالي 4 / صفر قبل أيام ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا وكذلك المباراة التي انتهت بالفوز على هوفنهايم 4 / صفر يوم السبت الماضي في الدوري الألماني (بوندسليجا).

وكشفت الفحوص أنه لا يزال يعاني من أثار الفيروس، وهو ما يحتم بقاءه في المنزل استمرارا للعزل الصحي.

وقال ناجلسمان في تصريحات للصحفيين عبر الاتصال المرئي عن بعد اليوم الثلاثاء، إن هناك حالات واجهت ظروفا أسوأ من التي واجهها.

وسيتولى المدرب المساعد دينو توبمولر مسؤولية قيادة الفريق مجددا، لكن مع التواصل عبر الهاتف مع ناجلسمان.

وأضاف ناجلسمان :”أنا سعيد بأن الأمور تسير بشكل جيد حتى الآن وبأن اللاعبين يؤدون بشكل هائل. خلاف ذلك كان سيصيبني بالألم.”

وكشف جوشوا كيميش لاعب خط وسط بايرن مطلع هذا الأسبوع أنه لم يتلق حتى الآن اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد بسبب “مخاوف” من أثاره على المدى البعيد، وهو ما أثار جدلا واسعا في ألمانيا.

ولا يعد تناول اللقاح أمرا إلزاميا في بايرن ميونخ لكن ناجلسمان، الذي أصيب بالعدوى رغم تلقيه جرعتي اللقاح، نصح اللاعب بتلقي اللقاح.

وقال ناجلسمان /34 عاما/ :”الآن أعرف بنفسي كيف تكون الأعراض عندما تصاب بعد تلقي اللقاح. وأعرف من بعض المستشفيات كيف كان من الممكن أن تكون الأعراض في حالة عدم تلقي اللقاح.”

وأضاف :”مازلت أدافع عن التطعيم. لكنها مسألة شخصية. وكل شخص يمكنه حسم قراره بنفسه طالما أنه شخص بالغ.”

وقال كيميش، الذي يُنتظر مشاركته في مباراة الغد، إنه قد يتناول اللقاح في النهاية.

وقال ناجلسمان إن بايرن يواجه أصعب مباراة في الدور الثاني ببطولة الكأس، لكن الأنباء السارة تمثلت في استعادة ليون جوريتسكا وألفونسو ديفيز لياقتهما.

كذلك يمكن للمدافع لوكاس هيرنانديز، الذي تلقى إصابة طفيفة في مواجهة هوفنهايم، المشاركة في مباراة الغد، وذلك رغم أنه لا يزال ينتظر القرار النهائي بشأن القضية التي قد يواجه فيها عقوبة حبس في إسبانيا اعتبارا من بعد غد الخميس.

وتتعلق القضية باتهام هيرنانديز بانتهاك أمر عدم تعرض فرض عليه في عام 2017 بعد حادث عنف تورط فيه مع صديقته التي أصبحت زوجته الآن، وذلك عندما كان لاعبا بفريق أتلتيكو مدريد.

ويقول هيرنانديز ومحاموه إنه لم يرتكب أي خطأ لأنه سرعان ما تصالح مع شريكته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق