أخبار

فرار عم الزعيم الكورى الشمالى للولايات المتحدة خوفا من صراع على السلطة

كشف لى كانج، عم الزعيم الكورى الشمالى كيم جونج أون، اليوم الأربعاء النقاب عن أنه فر هو وزوجته إلى الولايات المتحدة قبل نحو عقدين من الزمن خوفا من أن يكونا ضحية للصراع على السلطة بعد وفاة والد كيم. وقال لى كانج – فى تصريح لوكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية عبر الهاتف – “زوجتى اختارت الولايات المتحدة لإيجاد سبل لعلاج شقيقتها وأنا فعلت ذلك خوفا مما قد يقوم به من هم فى السلطة”، ومن المعروف أن لى كانج وزوجته كوه يونج سوك، عمة الزعيم الحالى والشقيقة الصغرى لوالدة كيم، توليا رعاية كيم عندما كان يدرس فى سويسرا، ولكنهما توجها عام 1998 إلى الولايات المتحدة لطلب اللجوء لأسباب غير معروفة. وأوضح لى أنه قرر الذهاب إلى أمريكا خوفا مما يمكن أن يحدث له بعد وفاة الزعيم الكورى الشمالى السابق كيم يونج إيل، وكان فراره قبل 13 عاما من وفاة كيم فى أواخر عام 2011، وقال لى إن والدة الزعيم الكورى الشمالى الحالى كانت فى حالة سيئة للغاية ولم يكن ممكنا أن تتعافى على الرغم من العلاج فى سويسرا أو فرنسا. وأضاف “زوجتى أملت فى إيجاد وسائل لعلاج شقيقتها فى الولايات المتحدة”. وقال لى إنه يقوم الآن بإدارة محل لتنظيف الملابس فى الولايات المتحدة مخفيا هويته الحقيقية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق