فى براءة اختراع مصرية.. نجاح استخدام قشر الجمبرى فى لمعالجة تلوث المياه

فى براءة اختراع مصرية.. نجاح استخدام قشر الجمبرى فى لمعالجة تلوث المياه

كشف الدكتور ياسر مصطفى نائب مدير معهد بحوث البترول ومدير وحدة النانو تكنولوجى بالمركز عن نجاح استخدام " قشر الجمبرى" فى إزالة الملوثات العالقة بمياه ا

العشرات من “الإخوان” يقتحمون مستشفى العباسية للأمراض النفسية
Apple تعتذر بشكل رسمي ومباشر لـSamsung
سهير البابلي: مافيش فتنة طائفية.. وحسبي الله في يوسف والي

كشف الدكتور ياسر مصطفى نائب مدير معهد بحوث البترول ومدير وحدة النانو تكنولوجى بالمركز عن نجاح استخدام ” قشر الجمبرى” فى إزالة الملوثات العالقة بمياه الصرف الصناعى باستخدام تكنولوجيا النانو، حيث تم تسجيله فى براءة اختراع مصرية.

وقال الدكتور ياسر مصطفى- فى تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الأربعاء- إن فريقا بحثيا برئاسة الدكتور أحمد الصباغ مدير المعهد، استطاع استحداث نظام كيميائى مبنى على تقنية المواد الـ”نانوية” فى شكل خليط متراكب يقوم بوظيفة ثلاثية لإزالة الملوثات الميكروبية والعناصر الثقيلة والملوثات الهيدروكربونية من مياه الآبار ومياه الصرف الصحى والصناعى، وإعادة تدوير استخدامها مرة أخرى فى الزراعة.

وأوضح أن فكرة البحث، الذى شارك فيه كل من الدكتورة رانيا السيد، الدكتور محمد عمر بالمعهد، قامت على استخلاص المادة المعروفة باسم “الكيتوزان” من مخلفات صناعة الأغذية البحرية خاصة “قشر الجمبرى “وتحويله إلى “كيتوزان نانوى متناهى الصغر” ثم تطعيمه بنسب مختلفة من عنصرى الفضة والنحاس متناهيتا الصغر “نانوية” المحضرة معمليًا ثم استكمال تطوير المتراكب بإضافة الكربون الأنبوبى النانوى متعدد الطبقات، وبعد ذلك يصبح صالحًا للاستخدام فى إزالة الملوثات الميكروبية والعناصر الثقيلة والملوثات الهيدروكربونية من المياه الملوثة.

وأشار إلى أن المنتج الجديد ذو فائدة مزدوجة حيث يتم إعادة تدوير المخلفات المتمثلة فى “قشور الجمبرى” وكذلك تنقية المياه من الملوثات الحيوية والهيدوركربونية، مؤكدًا أن معامل المعهد حاصلة على شهادة الجودة “الأيزو 17025 “، وأن وحدة النانوتكنولوجى تعتبر انطلاقة للتطوير فى المعهد حيث تعد من أهم مواقعه الخدمية لاحتوائها على أهم وأحدث التقنيات بمصر والشرق الأوسط حيث تقدم خدمات متكاملة فى شتى مجالات البحث العلمى.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: