اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

قصة هروب مطربة “أفغان ستار” من بلادها بسبب طالبان

لم تتوقع عائشة خان المغنية الأفغانية الشابة أن الشهرة التي نالتها خلال عامين بعد تألقها في برنامج “أفغان ستار” ستصبح سببًا مباشرًا لتهديد حياتها ودفعها للهرب من موطنها .

سيطرت حركة “طالبان” المتطرفة على مفاصل العاصمة الأفغانية “كابول” ومناطق متفرقة من أفغانستان، وانتزعت السلطة لتفرض قوانينها على الأفغان وفي مقدمتهم الفنانين اللذين لم يكن أمامهم أي خيار سوى الهرب .

هذا ما فعلته “عائشة خان” المطربة التي ذاع سيطها منذ عامين بعد فوزها بمسابقة برنامج “أفغان ستار” لاكتشاف المواهب.

 

لم تذكر مراسلة شبكة BBC التي أجرت معها لقاءًا حصريًا المكان الذي تقيم فيه عائشة الآن خارج أفغانستان ، ولكنها إكتفت بوصفه بـ “غرفة فندق متواضعة ” ، ومن هنا بدأت عائشة تروي تفاصيل قصتها مع “طالبان” ، وهي تعزف على “الأورج” فتقطع الدموع عزفها ، لتتذكر مشهدًا لم تنساه .

تقول عائشة : لم أترك وطني لأنني فتاة مسلمة لا ترتدي حجابًا كاملًا أو تغطي شعرها بالصورة المطلوبة ، لقد غادرت البلاد لأنني امرأة أولا ، ومغنية ثانيًا وهذا هو الأهم .

وتابعت : أجبرتنا حركة طالبان على ترك مهنتنا، الغناء محرم بالنسبة لهم ، فما بالك لو كانت المغنية امرأة ، هذا أمر لا تحتمله طالبان على الإطلاق.

خرجت عائشة من كابول في جنح الظلام ، حملت حقيبة ملابس صغيرة ، وقطعت رحلة محفوفة بالمخاطر منذ أن بدأت من أمام منزلها إلى أن هربت عبر الحدود .

تقول عائشة : عائلتي محافظة دينيا، لا تهتم بالموسيقى، ولكنهم كانوا مهتمين بتعليمي بشكل جيد، دفعني والدي للالتحاق بكلية الحقوق لدراسة القانون الذي لم أكن أحبه ، كان حلمي أن أصبح مغنية ، منذ أن أنشدت بعد الأناشيد الدينية والصوفية في المدرسة الإبتدائية .

منذ عامين تقريبا رُشحت عائشة للمشاركة في برنامج اكتشاف المواهب “أفغان ستار” ، ولكن عائلتها رفضت الأمر تماما ، وهذا مادفعها لمغادرة المنزل والعيش في فندق بأحد أحياء “كابول”، ولكنهم لم يطاردوني أو يمنعوني .

 

الكوابيس تطارد عائشة منذ أن غادرت البلاد، كوابيس سببها الخوف على مصير زملائها وأصدقائها ممن يعملون في الموسيقى حيث تقول: لا يمكنهم الذهاب إلى أي مكان، ولا حتى السير في حول منازلهم ، يخفون صفاتهم وهوياتهم ، إنهم منكسرون للغاية الآن ويبحثون فقط عن طريق للنجاة والخروج من بلادهم بأي شكل .

في نهاية حديثها لشبكة BBC وجهت عائشة رسالة إلى طالبان قالت فيها : ملك لكل الأفغان ، أفغانستان لا تخص طالبان يجب أن تسمحوا للمرأة بأن تعيش بكرامة واحترام وأن تنال حقوقها الأساسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق