اهم اخبار الرياضة

قمصان: بالأرقام شريف رقم 1.. وهناك فرق “مميزة” لم تحقق ربع ما قدمه الأهلي

أكد سامي قمصان مدرب النادي الأهلي، أن محمد شريف مهاجم الفريق بات رقم 1 بالنسبة لبيتسو موسماني المدير الفني، مضيفًا أن الإعلام يتحدث عن فرق “مميزة” تلعب كرة جيدة لكنها لم تحقق ربع أو عُشر ما حققه الفريق الأحمر.

وخلال تصريحات إذاعية لبرنامج “الحريف”، قال قمصان: “عملت مع أحد المدربين الذين تولوا قيادة الأهلي فنيا، وطلب تغيير طريقة لعب الفريق إلى 4-4-2، وقلت له إن تلك الخطة لا تتناسب مع الفريق وإمكانيات لاعبيه، لكنه أصر على تطبيقها”.

وأضاف: “بعد 4 أو 5 مباريات عاد وأكد لي صحة كلامي، وتراجع عن قراره”.

وعن الانتقادات التي يتعرض لها الفريق في بعض الأوقات بسبب طريقة الأداء قال: “جمهور الأهلي لا يقبل شيء غير المكسب، اعتاد الفوز، وعند الخسارة يكون غضبه مؤقتا ثم يعود ويدعم الفريق والجهاز الفني”.

وواصل: “لا توجد مثالية في كرة القدم، لا يمكنك لعب كل المباريات بنفس الشكل والأداء، لن تفوز بكل البطولات، أحيانا قد تواجه سوء توفيق، أداء سئ لحكم المباراة أو عوامل خارجية أخرى”.

وتابع: “النتائج هي من تحكم نجاح المدرب من عدمه، نجحنا في كل التحديات التي نافسنا بها سواء دوري، كأس مصر، دوري أبطال أفريقيا وبرونزية كأس العالم للأندية”.

وأكمل: “في المقابل هناك فرق أخرى لم تحقق ربع أو عُشر ما حققه الأهلي ويتحدث عنهم الإعلام أنهم فرق مميزة وتلعب كرة جيدة.. أين النتائج والبطولات؟”.

وعن استمرار الدفع بشريف على حساب بواليا أجاب: “القرار الأول والأخير لموسيماني (المدير الفني)، بواليا لاعب مهم، ظهر بشكل جيد بقميص الجونة، رأينا أن بإمكانه تقديم ما نحتاجه لكنه عانى من سوء توفيق”.

وأردف: ” لم نحصل بعد على المردود الجيد منه حتى الآن، في الوقت ذاته ظهر شريف بشكل جيد بعدما استجاب لأفكار بيتسو، لكن هذا لا يعني أننا لن نستعين ببواليا أو صلاح محسن أو غيرهم خلال الفترة المقبلة”.

وواصل قمصان حديثه: “بالأرقام حاليا محمد شريف هو رقم 1 بالنسبة لموسيماني”.

وعن حراسة المرمى، قال: “علي لطفي حارس مرمى موهوب، نثق فيه جدا، لكن الجهاز الفني لديه وجهة نظر وهي أن الحارس الأول -في كل العالم- وقتما يكون جاهزا هو من يلعب”.

وأتم: “من قبل مباراة الزمالك ونحن لدينا ثقة كبيرة في علي لطفي، لدينا حراس مرمى مميزين في الأهلي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق