البوابة الأخبارية

كبار العائلات والجيش يحتوون أزمة طائفية بأسيوط

تدخل كبار العائلات، بالتعاون مع الجيش والشرطة، لاحتواء الخلاف الذى تطور مساء أمس الاثنين، بين أهالى قريتى جحدم والعزية بأسيوط، على خلفية تشاجر سائقين أحدهما قبطى ويدعى “محروس رسمى بولس” من قرية العزية، والآخر مسلم ويدعى جمال فنجرى من قرية جحدم، وذلك بسبب الخلاف على أسبقية المرور.

وتمكنت العائلات من إقرار التصالح، وأنهوا الأمر بحضور أفراد من الجيش والشرطة، وأكدوا على أن الخلاف لا يعدو كونه مشاجرة بسيطة بين سائقين، وليس للدين أية علاقة به.

وتطور الأمر بعد احتجاز قرية جحدم لـ 4 أشخاص ينتمون إلى قرية العزية لدى مرورهم بالقرية، وهم جميل عياد ثابت ورأفت عياد ثابت ولطيف أمين فرج وعماد ناجى فوزى، وذلك على خلفية حدوث المشاجرة بين السائقين.

هذا وقد فرضت قوات الجيش والشرطة سيطرتها على القريتين، تمهيداً لتوثيق الصلح عن طريق مديرية أمن أسيوط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق