اهم اخبار الرياضة

ليفانتي يحبط أتلتيكو مدريد وينعش آمال ريال مدريد وبرشلونة في الليجا

وجه ليفانتي ضربة موجعة أخرى لأتلتيكو مدريد وتغلب عليه في عقر داره بملعب “واندا متروبوليتانو” 2 / صفر اليوم السبت في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، والتي شهدت اليوم أيضا فوز إلتشي على إيبار 1 / صفر.

وبعد أن تعادل الفريقان على ملعب ليفانتي 1 / 1 يوم الأربعاء الماضي في مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية بالدوري، حقق ليفانتي فوزا اليوم على أتلتيكو مدريد بهدفين سجلهما خوسي لويس موراليس في الدقيقة 30، وخورخي دي فروتوس في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة.

ورفع ليفانتي رصيده إلى 31 نقطة ليصعد إلى المركز الثامن، بينما تجمد رصيد أتلتيكو مدريد عند 55 نقطة في الصدارة بفارق ست نقاط أمام ريال مدريد وتسع نقاط أمام برشلونة صاحب المركز الثالث.

وجاءت هزيمة أتلتيكو مدريد في مباراة اليوم لتنعش آمال ريال مدريد وبرشلونة في تقليص الفارق عبر المرحلة نفسها، حيث تشهد لقاء ريال مدريد مع بلد الوليد في وقت لاحق اليوم ولقاء برشلونة مع قادش غدا الأحد.

وضاعت فرصة ثمينة على ليفانتي في الدقيقة الثامنة، حيث تلقى خوسي لويس موراليس كرة طولية وانطلق نحو منطقة الجزاء حتى أصبح في مواجهة الحارس يان أوبلاك، ثم سدد كرة زاحفة لكنها مرت قاب قوسين أو أدنى من القائم.

وكاد لويس سواريز أن يفتتح التسجيل لأتلتيكو مدريد في الدقيقة 14، حيث تلقى طولية وانطلق إلى داخل منطقة الجزاء ثم سدد بقوة لكن الحارس داني كارديناس تصدى للكرة ببراعة وحولها إلى ركنية لم تستغل.

كذلك تألق كارديناس في التصدي لكرة خطيرة سددها خوسي ماريا خيمينيز مدافع أتلتيكو مدريد في الدقيقة 21 .

وفي الدقيقة 30، نجح ليفانتي في هز شباك أتلتيكو مدريد، حيث أخفق دفاع أتلتيكو في التصدي لعرضية خطيرة وحاول سيرجيو ليون تمرير الكرة إلى روبن روتشينا لكنها وصلت إلى موراليس الذي سددها بقوة في شباك يان أوبلاك معلنا تقدم ليفانتي 1 / صفر.

بعدها كثف أتلتيكو مدريد محاولاته الهجومية بحثا عن التعادل خلال الشوط الأول لكن ليفانتي كثف تركيزه على التأمين الدفاعي للحفاظ على تقدمه وهو ما نجح فيه بالفعل حتى نهاية الشوط الأول.

وبدأ أتلتيكو مدريد الشوط الثاني مهاجما منذ الدقيقة الأولى وهدد مرمى ليفانتي عدة مرات لكن الحظ عانده في أكثر من محاولة.

فبعد أن أنابت العارضة عن الحارس في التصدي لكرة سواريز في الدقيقة 58، حالت مصيدة التسلل دون تقدم الفريق في الدقيقة 60 .

كذلك أرسل سواريز عرضية متقنة في الدقيقة 62 إلى ماركوس لورينتي الذي سدد كرة قوية برأسه لكنها مرت فوق العارضة مباشرة.

ولجأ البديل توماس ليمار لاعب أتلتيكو إلى الحل الفردي في الدقيقة 76، حيث انطلق بالكرة وهيأ نفسه خارج منطقة الجزاء ثم سدد صاروخية مرت بين المدافعين لكنها مرت بجوار القائم إلى خارج الشباك.

وتوالت المحاولات الجادة من أتلتيكو مدريد خلال الدقائق الأخيرة من المباراة وهدد مرمى ليفانتي أكثر من مرة.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة، هاجم أتلتيكو بكل خطوطه وخرج أوبلاك من مرماه، ووصلت الكرة إلى خورخي دي فروتوس لاعب ليفانتي الذي صوب الكرة من وسط الملعب ووجدت طريقها إلى داخل الشباك معلنة فوز ليفانتي 2 / صفر.

وفي وقت سابق اليوم، استعاد فريق إلتشي مذاق الانتصارات من جديد في الدوري وتغلب على إيبار 1 / صفر.

وحقق إلتشي الانتصار الأول خلال آخر 17 مباراة بالدوري الإسباني ليرفع رصيده إلى 21 نقطة متساويا في ذلك مع إيبار.

وكان الانتصار في مباراة اليوم هو الرابع لإلتشي في الموسم الحالي للدوري الإسباني، مقابل تسع هزائم وتسعة تعادلات، بينما تلقى إيبار الهزيمة الحادية عشر له مقابل أربعة انتصارات وتسعة تعادلات.

وحسم إلتشي المباراة بهدف وحيد سجله دانييل بيدرو كالفو في الدقيقة 33، ليفتقد إيبار مذاق الانتصار للمباراة السابعة على التوالي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق