مؤتمر وطني العاصمة يوصي : فرصة العمل افضل من البطالة

أكد مؤتمر الحزب الوطني بالقاهرة أن التعليم والبحث العلمي والابتكار في حاجة إلي استقرار ووضوح لأنه قاطرة التنمية وأن ثقافة العمل الحر هي التحدي ا

الدكتوراه الفخرية للدكتور مصطفي السيد من جامعة بني سويف
الوتر يتحدي الأمتحانات و مباراة القمة
استمرار مكافحة مرض أنفلونزا الطيور المستجدة خلال 2011
أكد مؤتمر الحزب الوطني بالقاهرة أن التعليم والبحث العلمي والابتكار في حاجة إلي استقرار ووضوح لأنه قاطرة التنمية وأن ثقافة العمل الحر هي التحدي الحقيقي. 
أشار اعضاء المؤتمر الذي عقد أمس بجامعة القاهرة تحت شعار “فرصة العمل أحس من اللاعمل” بحضور قيادات طلابية من الجامعات الحكومية والخاصة برئاسة د. نبية العلقامي عضو الامانة العامة ورئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشوري إلي أن الاحزاب الشرعية التي فازت في انتخابات مجلس الشعب تؤكد انها قادرة علي المشاركة بمزيد من الجهد وأعلن المؤتمر أن الرئيس حسني مبارك يمثل القيادة الوطنية المخلصة التي تؤكد دائماً قيم العدل والمساواة وحقوق الانسان.
قال د. نبيه العلقامي إن الحزب الوطني يمثل العمود الفقير للعمل السياسي والوطني اقتصادياً واجتماعياً في إطار احترامه لتعهداته بعيداً عن المزايدة والانفعال وأن التعليم والبحث العلمي والابتكار في مقدمة اهداف الحزب وحكومته وأن الممارسة الديمقراطية التي تنتهجها مصر بزعامة الرئيس مبارك تحقق للمواطن الامن والاستقرار الحقيقي.
أقر المؤتمر خطاب الرئيس حسني مبارك أمام مجلسي الشعب والشوري باعتباره وثيقة عمل خلال المرحلة القادمة تتحقق معها آمال وطموحات المواطنين.
وأكد المؤتمر ان فرصة العمل أحسن من اللاعمل وأن تكون لفرصة العمل مهما كانت أولوية أولي بدلاًَ من الجلوس في انتظار موافقات لا تحققها الشهادة التي يحملها الشباب.
الجمهورية

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: