اهم اخبار الرياضة

محمود الخطيب: العالم كله ينظر للأهلي.. والانتماء له مسؤولية وشرف (فيديو)

وجه محمود الخطيب، رئيس الأهلي، كلمة في ذكرى تأسيس النادي الـ114، مشيرا إلى أن العالم كله ينظر إلى النادي الذي يُعتبر الانتماء له مسؤولية وشرف.

وقال الخطيب، في فيديو بثته الصفحة الرسمية للأهلي عبر “فيسبوك”: “هذا يوم غير عادي للأهلاوية، لأنه عيد ميلاد الأهلي 24 إبريل، كل سنة والأهلي بخير، كل سنة والأهلي هو المعلم والقائد ومصدر السعادة والفخر لجماهيره وأعضائه، ودائما رقم واحد ليس مصر فقط ولكن في إفريقيا والوطن العربي، ونتمنى أن يكون لنا دور على المستوى العالمي”.

وأضاف: “يجب أن نوجه الشكر للرجال العظام أصحاب فكرة إنشاء النادي الأهلي، حتى يكون نادي الشعب والنادي الوطني، فكروا وخططوا على طاولة أصغر من التي نجلس عليها حاليا، سنظل ممتنين لهؤلاء الرموز العظام أصحاب الفضل في الانطلاقة الأولى لنادي القرن”.

وأكمل: “أود تهنئة جمهور الأهلي العظيم الذي يشاركنا في اللحظات المُرة قبل الحلوة ويدفعنا إلى الأمام، جمهور الأهلي يعطي يوميا دروسًا في الإخلاص والعطاء بلا مقابل دون انتظار شيء من أحد، حبه هو من يدفع الأهلي”.

وواصل: “أود أيضا تهنئة أعضاء الجمعية العمومية في مسيرة النادي الأهلي على مر الأجيال، الجمعية العمومية واعية وتخشى على النادي من أي شيء يمس مسيرة النادي، ويجنبون عواطفهم من أجل مصلحة الأهلي، لذلك نراهن دائما على أعضاء النادي الأهلي”.

وتابع: “أوجه الشكر لمجالس الإدارات السابقة على مدار الأجيال السابقة منذ 1907، الكل كان لهم دور لأن كلنا أجيال نسلم بعضنا البعض، ونسعى لخدمة النادي، ونسعى لوضع الأهلي في المكانة التي يستحقها”.

واستمر: “رسالتي إلى منظومة العمل الحالية في النادي، الانتماء في الأهلي مسؤولية كبيرة والعمل في الأهلي ومن أجل الأهلي شرف كبير، الأهلي خيره على الجميع، كل من اقترن اسمه بالأهلي له فضل عليه بعد فضل الله، يجب أن نعمل بأقصى جهد بما يوازي قيمة وقدر الأهلي، وبالشكل الذي يحقق طموحات الجماهير والأعضاء، علينا مسؤولية كبيرة والأهلي يستحق أن نضحي من أجله”.

وأتم محمود الخطيب قائلا: “العالم كله ينظر للأهلي، وصلنا إلى أن كل بلد في العالم تعرف أن هناك النادي الأهلي في مصر وتعرف ما يحققه، وكلنا شركاء في هذا، وحتى نبقى كذلك يجب أن نستمر بهذا الشكل”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق