اهم اخبار الرياضة

مساعد تشيلسي السابق: مورينيو لم ينجح في التعامل مع صلاح

تحدث إيدي نيوتن لاعب تشيلسي السابق، عن فترة تواجد محمد صلاح، كيفين دي بروين وروميلو لوكاكو بين صفوف البلوز خلال السنوات الماضية، ونظام الإعارة الذي اتبعه النادي الإنجليزي على مدار سنوات طويلة، مضيفًا أن رحيل الدولي المصري عن ستامفورد بريدج كان بسبب شخصية جوزيه مورينيو مدرب الفريق اللندني السابق.

وسبق لصلاح أن تواجد بين صفوف تشيلسي خلال الفترة بين يناير 2014 وحتى فبراير 2015 تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، كما سبق لنيوتن العمل كمدرب مساعد، ورئيس الكشافة لفريق الشباب بالنادي اللندني.

 

 

وخلال تصريحات صحفية، سُئل نيوتن عما إذا كان ما حدث مع صلاح، دي بروين ولوكاكو أحبطه بشأن التعامل مع اللاعبين الصغار داخل النادي، وقال: “بالنسبة لي، أعتقد أن رحيل صلاح ودي بروين عن تشيلسي لم يكن بسبب متعلق بالموهبة، لقد كان بسبب صدام مع شخصية جوزيه مورينيو”.

وأضاف: “أعتقد أنهم كانوا أكثر من جيدين بما فيه الكفاية، لكن المدرب (مورينيو) لم ينجح في التواصل والتعامل معهم، لذلك فشل الأمر”.

وتابع: “دي بروين ولوكاكو وصلاح جميعهم قدموا مباريات رائعة، أتذكر مشاهدة صلاح مع فيرونتينا ضد يوفنتوس خارج أرضه، لقد سجل هدفًا رائعًا في الهجمة المرتدة”.

وواصل: “لقد كان هدفا لا يصدق، كنت بين مشجعي يوفنتوس وكدت أن أقوم وأحتفل به!”.

وأكمل: “كان روميلو لوكاكو لاعبًا آخر تركه تشيلسي، على الرغم من أنهم أعادوه الآن إلى ملعب ستامفورد بريدج”.

وأردف: “أعتقد أن لوكاكو ف ذلك الوقت لم يكن جاهزًا، لم يكن مستعدًا ليكون اللاعب رقم 9 الأساسي في خط الهجوم مثل ديدييه دروجبا، كان سيقارن دائمًا بديدييه ولم يكن ذلك عادلاً بالنسبة له”.

وأتم: “لقد عاد الآن إلى تشيلسي ، وهو أكثر نضجًا ولاعبًا يمكنه اللعب بظهره، هو الآن جاهز لإكمال تلك الرحلة لقد بذل الكثير من العمل الشاق في مكانه الآن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق