مشاجرات عنيفة في ميدان التحرير قبل “جمعة الهوية”

شهد ميدان التحرير مساء اليوم (الخميس) أعمال عنف متعدّدة داخل الميدان، وذلك قبيل "جمعة الهوية" التي يستعدّ لها الثوّار بميدان التحرير. وكانت أولى حا

منى زكي تخطف محمد بكير من “تحت الأرض”
جوبيه: زعماء مصر وتونس السابقون صوروا لنا الإسلاميين بـ “الشياطين”
6 أبريل “الجبهة”: إذا أقرت “محاكمة المدنيين عسكرياً” بالدستور سنرفضه

شهد ميدان التحرير مساء اليوم (الخميس) أعمال عنف متعدّدة داخل الميدان، وذلك قبيل “جمعة الهوية” التي يستعدّ لها الثوّار بميدان التحرير.

وكانت أولى حالات العنف بسبب وضع اسم الرئيس السابق مبارك على فردة حذاء وسط الميدان من قِبل ائتلاف أطلق على نفسه “ائتلاف الأغبياء” في إشارة ساخرة إلى ما يتخذ من قرارات، وقد اعترض البعض على وضع الاسم بهذا الشكل، وتطوّر الأمر إلى اشتباك بين المؤيّدين والمعارضين؛ وذلك وفقا لأخبار مصر.

وكانت المشاجرة الثانية بين اثنَيْن من البلطجية؛ قام أحدهما بإلقاء الماء الساخن على وجه الآخر، بعد أن زاحمه في المكان الذي يبيع فيه بالميدان.

يأتي هذا وسط استعدادات مكثّفة من قِبل الإخوان المسلمين والسلفيين داخل الميدان بإعداد منصّات ضخمة داخل الميدان؛ ليكون التركيز الإعلامي على ما يُقال فوق هاتين المنصتي

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: