مصل برائحة الأقدام النتنة لمكافحة انتشار الملاريا!

تمكّن باحثون في تنزانيا من إنتاج رائحة كريهة كيميائياً، تحاكي رائحة القدمين عند البشر، في طريقة جديدة ومبتكرة لمكافحة انتشار الملاريا في البلاد. &n

إجراءات أمنية مشددة قبل ساعات من الاحتفال بـ«عيد الثورة»..مدرعات جيش وسيارات أمن مركزي في محيط «التحرير ورابعة والنهضة»
حنان ترك: لست متعصبة دينيا و”الأخت تريزا” تشهد
فضل يبرر إحرازه للهدف بصدره.. ويؤكد: جوزيه غير طموحنا

تمكّن باحثون في تنزانيا من إنتاج رائحة كريهة كيميائياً، تحاكي رائحة القدمين عند البشر، في طريقة جديدة ومبتكرة لمكافحة انتشار الملاريا في البلاد.

 

وقد ابتكر الفريق العلمي في معهد “إفاكارا” للصحة في تنزانيا مصلاً فعالاً مماثلاً لرائحة الأقدام البشرية؛ لجذب وقتل حشرات البعوض، التي يمكن أن تحمل جرثومة الملاريا وأمراضاً أخرى.

 

والرائحة الاصطناعية الجديدة أقوى بأربع مرات في جذب البعوض من رائحة الإنسان الطبيعية، وتُستخدم الآن في برنامج الأبحاث الرائدة، التي تهدف إلى قتل البعوض في الهواء الطلق باستخدام “صندوق هبوط البعوض”؛ بحسب ما نشرته شبكة CNN.

 

وقال الباحث فردروس أوكومو، الذي يعمل على تطوير هذه التكنولوجيا: إن “الهدف هو القضاء على الملاريا.. وسنفعل ذلك عن طريق التصدي لانتقال المرض خارج المنزل”.

 

وتنجذب حشرات البعوض إلى داخل صناديق بسبب الرائحة الاصطناعية، والتي تتوزع بها مروحة تعمل بالطاقة الشمسية، وعندما تصبح محاصرة داخل الصندوق تتسمم وتُترك لتموت.
وأضاف أوكومو “معلوم أن البعوض لا يرى الناس، إنه يشم رائحتهم”، وقال: “إذا جئت إلى مختبرنا عندما كنا نُجري البحث، لاعتقدت أنك قد دخلت إلى ملعب لكرة القدم بسبب رائحة الأقدام النتنة”.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: