البوابة الأخبارية

مظاهرات لرحيل مجلس الدراويش.. وأبو الحسن يرفض

تجمع حشد من جماهير الإسماعيلي أمام النادي أمس (الجمعة)، للمطالبة بتغيير مجلس الإدارة الحالي تحت مسمى “جمعة الرحيل”.وبعد ازدياد عدد المحتجين ليصل إلى بعض المئات انطلقوا في اتجاه منزل نصر أبو الحسن رئيس مجلس الإدارة مطالبين بإسقاطه.وقامت قوات من الجيش بحماية مقر النادي ومنزل رئيس مجلس الإدارة من غضب الجماهير واعتراضهم على ما أسموه بالفشل على المستوى الاداري والرياضي.وذكر موقع النادي الإسماعيلى الإليكتروني أن قوات الجيش قامت بتأمين مقر النادي ومقر رئيس النادي نصر أبو الحسن من جماهير الدراويش الغاضبة من سوء نتائج فريقها التي رفعت بعض اللافتات ضد مجلس الإدارة.ونقل موقع جريدة الشروق عن نصر أبو الحسن ترحيبه بالمظاهرات التي ينظمها جمهور النادي شريطة ألا تتحول إلى أمورا شخصية.وأكد أبو الحسن في أعقاب محاصرة عدد من جماهير النادي لمنزله مطالبين برحيل مجلسه أنه متمسك بالبقاء في منصبه وأنه لن ينصاع لرغبة قلة لا تعبر عن جماهير النادي الحقيقية.وقال رئيس الإسماعيلي أن تجمع عدد من الجماهير أمام منزله ما هو إلا محاولة لإرهابه وأسرته.. وأنه سيتخذ الإجراءات القانونية مع مثل تلك المحاولات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق