البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

معركة بين لاعبى بوكا جونيورز والشرطة البرازيلية بعد وداع ليبرتادوريس

ألقت الشرطة القبض على لاعبين من فريق بوكا جونيورز الأرجنتيني، وذلك بعد خروج الفريق من بطولة كوبا ليبرتادوريس، عقب الخسارة أمام أتلتيكو مينيرو البرازيلي.

وانتشرت لقطات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لمشادات حادة في نفق الملعب مع قوات الشرطة التي استخدمت رذاذ الفلفل لمنع لاعبي الفريق الأرجنتيني من الوصول إلى غرفة تغيير الملابس لفريق أتلتيكو مينيرو حيث كان الحكم يختبىء هناك.

ونجح أتلتيكو مينيرو في الفوز بالمباراة من خلال ضربات الترجيح، وذلك بعد نهاية مباراتي الذهاب والإياب بالتعادل السلبي، لكن لاعبى بوكا جونيورز أبدوا غضبهم من عدم احتساب هدفين للفريق في البرازيل وذلك بعد العودة لتقنية حكم الفيديو المساعد “فار”.

وأوضحت بوابة”جلوبو اسبورتي” البرازيلية أن ثمانية من الوفد الأرجنتيني قد تم نقلهم إلى مركز الشرطة في بيلو هوريزونتي قبل أن يتم إطلاق سراحهم فيما بعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق