اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

منى عبد الوهاب ترد على مهاجميها بسبب الشعراوي

ردت الإعلامية منى عبد الوهاب على الهجوم الذي تعرضت له بعد ظهورها في برنامج “شيخ الحارة والجريئة” وما تضمنته الحلقة من حديثها عن الشيخ محمد متولي الشعراوي.

وعبر صفحتها الرسمية على Facebook، أوضحت منى عبد الوهاب أنها تحدثت من وجهة نظرها فحسب مع عدم تجاوزها حدود الأدب في حق الشيخ الشعراوي وإنما عبرت عن مخاوفها من بعض الفتاوي التي التي قد لا تتناسب من وجهة نظرها مع سماحة و جوهر الدين”.

وقالت منى عبد الوهاب” توضيح بخصوص موقفي من الشيخ الشعراوي، رداً على من يتهمونني بالهجوم على الشيخ الشعراوي رحمه الله، أحب أن أوضح وجهة نظري التي لم تتجاوز حدود حق الاختلاف في الرأي، بعد أن سمعت له بعض الفتاوى، التي قد لا تتناسب من وجهة نظري مع سماحة و جوهر الدين”.

وأضافت منى “وخلال لقائي أمس في برنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة إيناس الدغيدي على قناة القاهرة والناس، اكتفيت بتوضيح وجهة نظري كإنسانة مسلمة شعرت فجأة بالخوف عندما سمعت فتوى من شيخ له تأثير كبير في عموم الناس، يفتي بأن “تارك الصلاة يستتاب ثم يقتل”.. فقد اختلفت فقط مع بعض آرائه الفقهية.

وتابعت منى “ورسالتي هنا لمن يهاجمونني دفاعا عن الشيخ الشعراوي من وجهة نظرهم ما أعلمه هو أن السؤال يُجاب عليه بإجابة، وبأن الطرح يُقابل بطرح معاكس، لكن لم أكن أعلم بل وأتعجب أن هناك من يرى التجاوز في حقي على مواقع التواصل “بالسباب والشتائم” دفاع عن عالم يعرفون أن لقبه هو إمام الدعاة.

جدير بالذكر أن الإعلامية منى عبد الوهاب قد صرحت خلال لقائها في برنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة إيناس الدغيدي بأنها غير نادمة على هجومها على الشيخ محمد متولي الشعراوي، لأن لديها وجه نظر وتحفظات بشأن الجانب الفقهي لديه.

وأضافت منى أن رأي الشيخ الشعراوي في المتوقف عن الصلاة بأنه يستتاب ثم يقتل هذا فقه غير مقبول مشيرة إلى أنها لم تدخل في نقاش مع الشيخ الشعراوي ولكنها فقط اعترضت على بعض النقاط في الفقه الخاص به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق