اهم اخبار الرياضة

من هو “الجوهرة ماكنيل” الذي أوجع مانشستر سيتي بتقبيل شعار يونايتد؟

رغم أنه لم يتجاوز 17 عامًا، إلا أن تشارلي ماكنيل نجم فريق مانشستر يونايتد للشباب تحت 18 عامًا أصبح حديث وسائل الإعلام الإنجليزية اليوم السبت، بعدما تألق بشكل ملفت خلال مواجهة الديربي أمام مانشستر سيتي.

وتغلب مانشستر يونايتد على غريمه مانشستر سيتي بأربعة أهداف مقابل هدفين، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي تحت 18 عامًا، ليرفع رصيده إلى 45 نقطة في المركز الثالث بجدول الترتيب، الذي يتصدره مانشستر سيتي رغم الهزيمة، برصيد 50 هدفًا.

سجل ماكنيل رباعية مانشستر يونايتد، ليرفع رصيده من الأهداف في البطولة إلى 16 هدفًا، سجلها في 12 مباراة فقط، بينما سجل تاي سودجي ثنائية مانشستر سيتي.

وبدأ ماكنيل رحلته مع كرة القدم في صفوف براعم مانشستر يونايتد، قبل أن يخطف مانشستر سيتي الموهبة التي تأكد الجميع في إنجلترا أنها صاعدة نحو المجد، في صفقة انتقال مجاني عام 2014، لكن “يونايتد” انتقم باستعادة خدمات اللاعب في شهر أكتوبر الماضي، مقابل 800 ألف جنيه إسترليني.

وتبعًا لتقارير بريطانية، قد ترتفع القيمة المالية التي سيحصل عليها مانشستر سيتي نظيره خسارة خدمات الموهوب إلى الصاعد إلى 1.3 مليون جنيه إسترليني، تبعًا لمستويات اللاعب وإنجازاته بقميص مانشستر يونايتد.

خلال السنوات الست التي لعبها المهاجم الموهوب بقميص مانشستر سيتي، أظهر إمكانيات مبهرة، حيث سجل ما يقرب من 600 هدف في مختلف فريق الناشئين والشباب، قبل أن يقرر العودة مجددًا إلى القسم الأحمر من المدينة الإنجليزية العريقة.

ولم تكن مهمة مانشستر يونايتد في استعادة ماكلين سهلة، حيث كان اللاعب هدفًا للعديد من الأندية الأوروبية العملاقة، وأبرزها يوفنتوس الإيطالي ولايبزج الألماني، إلا أن النجم الإنجليزي فضل البقاء في بلاده.

وما زاد من قسوة تألق ماكلين أمام مانشستر سيتي الذي توهج بصفوفه لسنوات، كانت طريقة احتفال اللاعب برباعيته في شباك الـ “سيتيزنز”، حيث قام بتقبيل شعار مانشستر يونايتد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق