البوابة الأخباريةحوادث

نظر استئناف هدير الهادى على حكم حبسها عامين 5 نوفمبر المقبل

حددت محكمة جنح مستأنف القاهرة الجديدة، جلسة 5 نوفمبر المقبل، لنظر الاستئناف المقدم من هدير الهادى على حكم حبسها سنتين وغرامة 100 ألف جنيه، الخميس 5 نوفمبر اولى جلسات الاستئناف على حكم هدير الهادى.
وقال الدكتور عصام الطباخ محامى هدير الهادى، أنه طعن على الحكم الصادر بجلسة أمس الموافق 27 أكتوبر لجلسة الخميس الموافق 5 نوفمبر 2020.
وأكد الطباخ على أنه مؤمن ببراءة موكلته من الاتهامات المسندة إليها، وكان الدكتور عصام الطباخ قد طلب أصليًا واحتياطيا البراءة لموكلته ودفع أولا ببطلان إذن النيابة العامة لصدوره عن لا جريمة، ودفع ثانيًا ببطلان إذن النيابة العامة لانعدام التحريات، ودفع ثالثا بانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها فى المادة 278 عقوبات والخاصة بالفعل الفاضح، ودفع رابعا ببطلان تحريات مكافحه الهجرة والاتجار بالبشر ودفع ببطلان اعترافات المتهمة بمحضر الضبط، كما دفع بتلفيق الاتهام من جانب ضابط الواقعة.
كما دفع بانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها بالمادة 178 عقوبات والخاصة بنشر صور خادشه للحياء العام.
وكانت المحكمة أمس قد حكمت على المتهمة هدير الهادى بمعاقبتها عامين وبتغريمها بغرامة مالية وقدرها مائة ألف جنيه.
وكانت قضت محكمة القاهرة الاقتصادية، بمعاقبة المتهمة هدير الهادى، صاحبة فيديوهات الرقص على تطبيق تيك توك، بتهمة الاعتداء على قيم المجتمع والتحريض على الفسق والفجور، بالحبس سنتين وغرامة 100 ألف جنيه.
وتعاقب المتهمة بموجب المادتين 178و 278 من قانون العقوبات والمادتين 14و15 من القانون رقم 10 لسنة 1961 بشأن مكافحة الدعارة والمواد 1و12و25 و27 من القانون رقم 175 لسنه 2018 فى شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات.
كانت مباحث الآداب، ألقت القبض على فتاة الـ”تيك توك” هدير الهادى، فى شقة بمنطقة حدائق أكتوبر، والتى استأجرتها الفتاة قبل أشهر من القبض عليها.
وألقت أجهزة الأمن على “هدير الهادي”، بعد قيامها ببث فيديوهات تحرض على الفسق، عبر تطبيق الـ”تيك توك”، وتمكنت القوات من تحديد مكان إقامتها وإلقاء القبض عليها.
جاء ذلك فى إطار استمرار وزارة الداخلية بالتعاون مع النيابة العامة فى استهداف كل من يذيع أو ينشر من فيديوهات اباحية ومحاسبة مرتكبها حتى وإن قام بمسح المحتوى أو إلغاء الحساب الخاص به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق