أيد 12 ألف شخص المطالبات الاقتصادية الخاصة بتغيير رسم دخول قناة السويس للسفن، إلى الجنيه المصرى. كانت الصفحة التى أنشأها عدد من النشطاء الاقتصاديين ع

نتانياهو يزور الحدود الإسرائيلية المصرية لمتابعة بناء الجدار
مسيرة سكندرية: الليبي أولى بالشفعة
حسن مصطفى: الفترة القادمة ستشهد مزيد من الانتصارات البيضاء

أيد 12 ألف شخص المطالبات الاقتصادية الخاصة بتغيير رسم دخول قناة السويس للسفن، إلى الجنيه المصرى.
كانت الصفحة التى أنشأها عدد من النشطاء الاقتصاديين على الفيس بوك قد رأوا فى هذا الحل إنقاذا سريعا وعمليا لحالة الاقتصاد المصرى الراهنة، خصوصا بعد تعثره بعد قيام الثورة فى الخامس والعشرين من شهر يناير الماضى.

وكتب خالد المصرى على الصفحة قائلا: “العملة عرض وطلب، ومن أجل زيادة قيمة الجنيه المصرى فى مواجهة الدولار، يجب أن يزيد عرض الدولار على الطلب عليه، ومصر لديها عجز فى ميزانها التجارى، أى أننا نحتاج دولار أكثر مما نستطيع توفيره، من أجل استيراد أغلب احتياجاتنا من الخارج، وأهمها الأطعمة والمواد الغذائية، والدولار لا يتوفر إلا من مصادر رئيسية هى السياحة وقناة السويس والصادرات وتحويلات العاملين من الخارج، وكلها لا تكفى تغطية احتياجاتنا”.

ويقترح المصرى إلزام السفن المارة فى قناة السويس بأن تدفع رسومها بالجنيه المصرى، وسوف تتحول قيمة الجنيه إلى قيمة الدولار، خصوصا أن الجنيه عملة ليست متداولة، عالميا، وبالتالى لا تقوم أى مؤسسة مالية عالمية بالاحتفاظ به.

COMMENTS

WORDPRESS: 2
  • comment-avatar

    رسوم قناةالسويس بالجنية المصرى

  • DISQUS:
    %d مدونون معجبون بهذه: