Uncategorized

أبو الغيط: الاتحاد الأوروبي ليس جهة تقييم لشئوننا الداخلية

أكد أحمد أبو الغيط وزير الخارجية ان الاتحاد الأوروبي ليس جهة تقييم للأداء المصري فيما يتعلق بموضوع يقع في صميم الشأن الداخلي مثل تعامل الدولة مع الأقباط والعلاقة بين الأقباط والمسلمين.. قال أبو الغيط للمحررين الدبلوماسيين ردا علي سؤال حول ما إذا كانت مصر قد قدمت تعهدات لدول أوروبية بأنها ستكثف من اجراءاتها لحماية الأقباط.. “هذا غير صحيح علي الاطلاق.. مصر لا يمكن أن تتعهد لأطراف خارجية مهما بلغت العلاقة معها بمثل هذا الكلام.. انما الحقيقة هي ان مصر أعلنت علي الملأ وعلي لسان رئيس الجمهورية التزامها الصارم بحماية أمنها وأمن مواطنيها ومكافحة الارهاب والقضاء عليه وتعقب الجناة في هذه الجريمة البشعة وتقديمهم للعدالة.. أضاف أبو الغيط.. مع الأسف بدأنا نرصد مواقف غير مريحة من البعض في أوروبا.. وتحديدا من الذين ينتمون إلي التيارات اليمينية.. وكلها مواقف تهدف في الأساس كما نراها لخدمة أوضاع سياسية داخلية لديهم.. وأؤكد هنا ان ما وقع في مصر من أحداث لن نسمح بأن يكون مطية يستخدمها أي سياسي في الغرب للتخديم علي مواقفه.. هذا أمر مرفوض كلية.. ولن نمكنهم من ذلك.. قال ان منهج تبني البعض في الغرب وبالذات في الاتحاد الأوروبي للمسيحيين في الشرق من شأنه أن يؤزم الأمور بشكل كبير.. بل ويكرس في تقديرنا الانطباع السائد والذي يقول به رجال دين غربيون من أن الاتحاد الأوروبي هو ناد مسيحي ويجب أن يظل كذلك.. هذه المنطلقات في التعامل خاطئة وتؤجج الفتنة وتنسف المنطلقات الصحيحة للتعايش.

الجمهورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق