Uncategorized

إستونيا تصبح العضو رقم‏17‏ في منطقة اليورو

أصبحت إستونيا ابتداء من أمس البلد رقم‏71‏ الذي يطبق اليورو برغم الأزمة الجارية في منطقة هذه العملة التي يرجح انها ستدفع بلدانا أكبر في شرق أوروبا إلي تأجيل دخولها في منطقة اليورو لسنوات‏.
وسيمثل تبني اليورو بمثابة ذروة التحول الناجح من بلد سوفيتي سابق استعاد استقلاله في عام‏1991.‏
وفي باريس‏,‏ قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إنه سيناضل من أجل الإبقاء علي اليورو‏.‏
وأكد أن فرنسا ستفي بالتزاماتها لتحسين ماليتها العامة‏.‏وفي كلمة وجهها إلي الشعب الفرنسي عبر التليفزيون بمناسبة العام الجديد‏,‏ استبعد ساركوزي بشكل قاطع أي احتمال لأن تتخلي فرنسا عن اليورو‏,‏ محذرا من أن ذلك سيكون له عواقب وخيمة علي أوروبا بأسرها‏.‏
وقال‏:‏ أيها المواطنون الأعزاء لا تصدقوا اولئك الذين يشيرون إلي أننا ينبغي أن نترك اليورو‏..‏ نهاية اليورو ستكون نهاية أوروبا‏.‏
‏وبدأت إستونيا‏-‏ تلك الدولة الصغيرة الواقعة في منطقة البلطيق‏-‏ التحول من عملتها المحلية الكرون الي اليورو في الساعات الأولي من العام الجديد2011‏ بعد احتفالات رسمية في العاصمة تالين‏,‏ شارك فيها أولي رين مفوض الشئون النقدية في الاتحاد الأوروبي ورئيسا وزراء الدولتين الجارتين لاتفيا وليتوانيا‏.‏

الاهرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق