اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

اشهر مواقف في حياة سامية جمال.

تحل اليوم الثلاثاء، الخامس من مارس، ذكرى ميلاد الفنانة والراقصة الاستعراضية الراحلة سامية جمال.

وُلدت زينب خليل إبراهيم محفوظ، في 5 مارس 1924 في محافظة بني سويف، لأم مغربية وأب مصري يعمل “ترزي”، وظلت في رغد من العيش حتى وفاة والدتها وزواج والدها من سيدة أخرى جعلتها تعمل خادمة لمدة 5 سنوات حتى بلغت 13 من عمرها وقررت أن تهرب من المنزل وذهبت لشقيقتها التي تعمل خياطة في القاهرة، ومنها انطلقت لعالم الشهرة.

ونرصد في التقرير التالي محطات في حياة الفنانة سامية جمال

– حب عمرها ​

قالت الفنانة الكبيرة سامية جمال خلال لقائها مع الراحل طارق حبيب، إن حب عمرها هو الفنان فريد الأطرش، رغم اعتقاد الكثيرين أنها أحبت الفنان رشدي أباظة أكثر من ذلك، وأضافت أن حالة الحب بينها وبين فريد الأطرش كانت واضحة لكل من عرفهم.

– باروكة عبدالوهاب

نشرت الفنانة الراحلة مذكراتها على حلقات في مجلة الكواكب عام 1955، وحكت في إحدى الحلقات عن باروكة موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب.

وقالت: “كان علي أن اشترك مع مجموعة من المجاميع في مشهد من فيلم يوم سعيد، مع الأستاذ محمد عبدالوهاب، وكانت طبيعة المشهد الذي أوديه أن أقف مع المجموعة بجوار عبدالوهاب وأضع يدي على شعره وأُظهر إعجابي وافتتاني بفنه”.

وتابعت سامية جمال في الكواكب: “قمت بالمطلوب مني وإذا بالمخرج محمد كريم يصيح في وجهي بعصبية: حطي ايدك كويس يا بت، وأعدت تمثيل المشهد مرة واثنين وثلاثة وفي كل مرة لا يعجبه، فيزداد شخطًا ونطرًا، إلى أن خفت وقررت أن أضغط على شعر عبدالوهاب بكل قوتي”.

وأضافت سامية جمال في مذكراتها: “بدأ التصوير للمرة الرابعة ونفذت ما خططت له وإذا بشعر عبدالوهاب يطلع في يدي وتظهر صلعته، واتضح أنه كان يضع باروكة على رأسه”.

واختتمت سامية جمال هذه الحلقة من مذكراتها قائلة: “عدت بعد أن طمأنني مساعد المخرج ووجدت عبدالوهاب غارقًا في الضحك هو ومن معه وفي مقدمتهم المخرج محمد كريم، الذي قال لي كويس كدة، بس ماتزوديهاش أوي، ومذ ذلك اليوم بدأ نجمي في الصعود”.

– طلاق بسبب صباح

تزوجت الفنانة سامية من رشدي أباظة لمدة 17 سنة، لكنه ذهب للبنان وتزوج من صديقتها صباح، لم تتحمل سامية الصدمة، وطلبت الطلاق من رشدي أباظة، الذي رفض في البداية بسبب حبه لها، لكن مع إصرار سامية جمال وافق رشدي أباظة على الطلاق، لتنتهي قصة حب دامت أكثر من 17 سنة.

وشارك الثلاثة رشدي أباظة وسامية جمال وصباح في عدد من الأفلام منها فيلم “الرجل الثاني”.

رشدي أباظة وسامية جمال في برنامج “سينما القاهرة”.

ابنة رشدي أباظة

الفنانة سامية جمال رغم زواجها أكثر من مرة، لم تنجب واكتفت فقط بتربية “قسمت” ابنة الفنانة رشدي أباظة، وهذا الموقف ظل رشدي أباظة يتذكره لها طيلة حياته، وتزوجت قسمت فيما بعد من الفنان المصري أحمد دياب.

الوفاة

عانت الفنانة سامية في نهاية حياتها من الفقر والمرض وانحسار الأضواء عنها، وفي 1 ديسمبر 1994، توفت الفنانة سامية جمال لتنهي مشوار عطاء فني قارب على النصف قرن، بعد غيبوبة دامت 6 أيام في مستشفى مصر الدولي بالقاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق