Uncategorized

البحرية الإسرائيلية تطارد سفينة مساعدات آسيوية متجهة إلى غزة

أفادت تقارير، الأحد، بأن فرقاطتين إسرائيليتين تطاردان سفينة تحمل مساعدات آسيوية إلى سكان قطاع غزة المحاصرين، في المياه الدولية.

وذكرت وكالة «فارس» الإيرانية للأنباء، أن تقارير أفادت بأن فرقاطتين إسرائيليتين اتصلتا بسفينة «سلام» وطالبتا ربانها بإمدادهما بمعلومات حول طاقم السفينة وكافة الأشخاص على متنها.

وتقل السفينة عدداً من المتضمانين من «القافلة الآسيوية لدعم غزة».

كانت السفينة، التي تقل ثمانية أفراد فقط من مجموعة المتضامنين الآسيوية المتجهة إلى غزة، قد غادرت ميناء اللاذقية السوري إلى ميناء العريش في مصر السبت.

ومن بين المتضامنين الثمانية على متن السفينة نشطاء سلام من أذربيجان، والهند، وإندونيسيا، وماليزيا، واليابان.

من ناحية أخرى ، قال أعضاء من القافلة الآسيوية لدعم غزة، إن السلطات المصرية منحت تأشيرات لـ120 ناشطاً ورفضت دخول عدد من أعضاء القافلة، بما فيهم نواب من البرلمان الإيراني .

المصري اليوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق