التعادل والإثارة يحسمان بروفة نهائي شامبيونزليج بين بايرن ودورتموند

في غياب العديد من العناصر الأساسية، استعرض بوروسيا دورتموند ومنافسه اللدود بايرن ميونيخ قواهما واكتفى الفريقان بالتعادل 1/ 1 اليوم (السبت) في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) قبل ثلاثة أسابيع من المواجهة المرتقبة بينهما في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقدم الفريقان عرضا قويا على مدار الشوطين، وفشل دورتموند في استغلال النقص العددي في صفوف ضيفه على مدار أكثر من 25 دقيقة بالشوط الثاني لينتهي اللقاء بالتعادل 1/ 1 وهي نفس نتيجة لقاء الذهاب بينهما في الدور الأول بالمسابقة.

ورفع بايرن رصيده إلى 85 نقطة وحافظ على فارق العشرين نقطة التي تفصله عن دورتموند -صاحب المركز الثاني- وإن فشل في تحقيق الفوز على دورتموند للمباراة السادسة على التوالي.

وحسم بايرن لقب البوندسليجا مبكرا، بينما لا يزال دورتموند بحاجة لنقطة واحدة من مباراتيه الباقيتين ليضمن مركز الوصيف هذا الموسم بعدما توج بلقب المسابقة في الموسمين الماضيين.

وحجز باير ليفركوزن البطاقة الثالثة للتأهل المباشر من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) إلى دوري أبطال أوروبا بفوزه الثمين 2/ صفر على مضيفه نورنبرج في نفس المرحلة وضمان إنهاء الموسم بأحد المركزين الثاني والثالث.

واقترب فورتونا دوسلدورف خطوة جديدة على طريق الهبوط واللحاق بفريق فيورث في دوري الدرجة الثانية بعدما خسر 1/ 3 أمام مضيفه انتراخت فرانكفورت.

وأفلت هوفنهايم من فخ الهزيمة وتعادل 2/ 2 مع فيردر بريمن في الوقت القاتل، ليحافظ على أمله في البقاء وإن ظل قابعا في منطقة الهبوط.

وحقق فيورث فوزا شرفيا ثمينا على مضيفه شتوتجارت 2/ صفر وتعادل هانوفر مع ماينز 2/ 2.

وفي دورتموند قدم بوروسيا وبايرن ميونيخ لقاء مثيرا يليق بفرسي الرهان في الكرة الألمانية هذا الموسم، حيث قدم الفريقان أداء جيدا على مدار شوطي المباراة رغم غياب العديد من العناصر الأساسية، خصوصا في بايرن ميونيخ، الذي اعتمد كثيرا على نجومه الاحتياطيين بعدما منح يوب هاينكس -المدير الفني للفريق البافاري- راحة لعدد من لاعبيه الأساسيين إما للإصابة أو الإجهاد مثل توماس مولر وفيليب لام وباستيان شفاينشتيجر وآريين روبن وفرانك ريبيري.

وفي المقابل، افتقد دورتموند في هذه المباراة لجهود لاعبه ماريو جويتزه للإصابة كما خرج نجمه إلكاي جيوندوجان مصابا بعد 14 دقيقة فقط من بداية اللقاء.

ورغم غياب هذه العناصر كانت المباراة بروفة جيدة للمباراة المرتقبة بين الفريقين يوم 25 مايو الجاري في نهائي دوري أبطال أوروبا على استاد “ويمبلي” الشهير بالعاصمة البريطانية لندن.

وكشر دورتموند عن أنيابه مبكرا بالهدف الذي سجله كيفن جروسكروتز في الدقيقة 11 ولكن بايرن رد سريعا أيضا بهدف التعادل الذي أحرزه ماريو جوميز في الدقيقة 23 .

وفي الشوط الثاني أهدر البولندي روبرت ليفاندوفسكي -مهاجم دورتموند- وأبرز نجوم الفريق فرصة ذهبية لتسجيل هدف التقدم عندما أضاع ضربة جزاء في الدقيقة 60 حيث تصدى لها مانويل نوير، حارس مرمى بايرن.

وارتفعت حدة الإثارة في اللقاء بطرد رافينيا -مدافع بايرن- في الدقيقة 64 لنيله الإنذار الثاني وسط توتر أعصاب لاعبي الفريقين.

leave a reply