Uncategorized

السلطات الليبية تطلب من الإدارة الأمريكية تغيير سفيرها

موسكو، 7 يناير (كانون الثاني). نوفوستي. قالت مصادر ليبية مطلعة إن السلطات الليبية طلبت رسميا من إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما سحب جين كيرتز، السفير الأمريكي المعتمد لدى ليبيا، وتعيين بديل له، بسب استياء طرابلس رسميا من التقارير التي اعتاد إرسالها إلى وزارة الخارجية الأمريكية، وقام موقع “ويكيليكس” الإلكتروني بتسريبها مؤخرا.

وذكرت المصادر التي طلبت عدم تعريفها، في حديث لصحيفة “الشرق الأوسط” أن السفير الأمريكي بات غير مرغوب فيه، وأن طرابلس نصحت واشنطن بالإسراع بتغييره في أسرع وقت حفاظا على وتيرة التحسن المطرد في العلاقات الليبية – الأميركية.

وقال مسؤول ليبي رفيع المستوى للصحيفة في تعليق مقتضب: “نعم أبلغنا واشنطن ووزارة الخارجية الأمريكية بأن السفير الأمريكي لم يعد مرحبا ببقائه في طرابلس، وطلبنا منهم سحبه”.

واعتبر المسؤول الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه في اتصال هاتفي من العاصمة الليبية، أن تقارير السفير الأمريكي أغضبت السلطات الليبية على أعلى مستوى، ملمحا بذلك إلى استياء الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي، بسبب ما احتوته هذه التقارير من عبارات تمس شخصه، وتسيء إلى وضعه كقائد للبلاد.

وعلمت “الشرق الأوسط” أن مسؤولين ليبيين وعلى رأسهم القذافي، رفضوا عدة طلبات تقدم بها كيرتز قبل مغادرته المفاجئة الأسبوع الماضي إلى واشنطن، للقائهم بغية توضيح الملابسات المتعلقة بتقاريره المسربة عبر موقع “ويكيليكس” الإلكتروني.

واضطر السفير الأمريكي مؤخرا إلى تغيير برنامجه اليومي، بالإضافة إلى مكان ممارسته لنشاطه الرياضي الصباحي، بعد تعرضه لانتقادات من مواطنين ليبيين، وصلت إلى حد توجيه عبارات السب له.

وكالة الانباء الروسية

الوسوم

راديو مصر علي الهوا

راديو مصر علي الهوا ... صوت شباب مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق