بالفيديو.. المارد الأحمر يحصد اللقب الأفريقى الثامن رغم توقف النشاط الرياضى.

جاء الفوز الذى حققه الأهلى اليوم على أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقى بهدفين دون رد أحرزهما محمد أبو تريكة وأحمد عبد الظاهر، فى إطار إياب نهائى دورى أبطال أفريقيا، ليجعل المارد الأحمر يحصد اللقب الأفريقى الثانى له على التوالى، الثامن فى تاريخ فوزه ببطولة دورى أبطال أفريقيا.

واستطاع الأهلى تحقيق نتائج متميزة طوال مشواره بالبطولة، ففى دور الـ32 فاز الأهلى على توسكر الكينى بمجموع مباراتى الذهاب والعودة، حيث فاز المارد الأحمرفى مباراة الذهاب بكينيا بنتيجة 2-1، أحرز هدفى الأهلى عماد متعب، وفى لقاء العودة فاز الأهلى بهدفين دون رد أحرزهما أحمد عبد الظاهر وعماد متعب.

وفى دور الـ16 تخطى أحفاد صالح سليم البنزرتى التونسى بمجموع لقائى الذهاب والعودة، حيث انتهى لقاء الذهاب بتونس بالتعادل السلبى، وحسم الأهلى مباراة العودة بالقاهرة بالفوز بنتيجة 2-1 أحرزهما محمد بركات وعماد متعب.

وفى مرحلة دور المجموعات ضمت مجموعة الأهلى كلاً من الزمالك وليبورباردز الكونغولى وأورلاندو بيراتس الجنوب أفريقى، خسر الأهلى بالجونة من أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقى بثلاثة أهداف دون رد، ثو يعدل الفارس الأحمر من أوضاعه فى الجولة الثالثة لمباريات دور المجموعات بالفوز على ليوباردز بالكونغو بهدف دون رد أحرزه وليد سليمان، وفى الجولة الرابعة تخطى الأهلى ليبوباردز مرة أخرى بالجونة بعد أن تغلب عليه بنتيجة 2-1 أحرز أهداف الأهلى عبد الله السعيد وليد سليمان، ثم فاز المارد الأحمر على الزمالك فى الجولة الخامسة بأربعة أهداف مقابل هدفين أحرز أهداف الأهلى وليد سليمان وأحمد عبد الظاهر ومحمد أبو تريكة وأحمد فتحى، وفى الجولة الأخيرة لدور المجموعات تعادل الأهلى سلبياً مع أورلاندو بيراتس الجنوب ليتأهل كأول المجموعة الأولى، ويواجه القطن الكاميرونى ثانى المجموعة الثانية فى الدور قبل النهائى للبطولة، ونجح المارد الأحمر فى تحقيق التعادل إيجابياً فى الكاميرون بنتيجة 1-1، أحرز هدف الأهلى محمد أبو تريكة وهى نفس النتيجة التى انتهت بها مباراة الإياب بالقاهرة ليحسم الفارس الأحمر تأهله إلى نهائى دورى أبطال أفريقيا بالفوز على بطل الكاميرون بضربات الترجيح، ليواجه أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقى من جديد فى المباراة النهائية، وانتهت مباراة الذهاب بجوهانسبرج بالتعادل الإيجابى 1-1 أحرز هدف الأهلى محمد أبو تريكة، وفى لقاء العودة فاز الأهلى بهدفين دون رد أحرزهما محمد أبو تريكة وأحمد عبد الظاهر.

وبحصد اللقب الأفريقى اليوم رفع المارد الأحمر رصيد فوزه ببطولات دورى أبطال أفريقيا إلى الرقم 8، حيث فاز الأهلى بلقب البطولة أعوام (1982، 1987، 2001،2005، ،2008،2006، 2012،2013).

وارتفع رصيد بطولات الأهلى لرقم 127 بطولة، حيث فاز ببطولة الدورى العام 37 مرة و35 بطولة كأس منهم مرتان بالاشتراك مع نادى الزمالك، وحقق لقب كأس السوبر المصرى 7 مرات، وبطولة دورى أبطال أفريقيا 8 مرات، وبطولة السوبر الأفريقى 5 مرات، وبطولة كأس الكؤوس الأفريقية 4 مرات.

وتحقيق الأهلى للقب الأفريقى اليوم ساعده على تحقيق العديد من المكاسب أبرزها التأهل إلى كأس العالم للأندية بالمغرب ليواصل الفارس الأحمر تحقيقه للأرقام القياسية بالمشاركة فى هذا الحدث الكبير، حيث شارك الأهلى من قبل فى بطولة العالم للأندية أربع مرات فى أعوام (2005، 2006، 2008، 2012) وكان أبرز مشاركة للأهلى فى عام 2006، والتى حصد فيها الميدالية البرونزية وهو الأمر الذى يسعى الفارس الأحمر لتكراره خلال البطولة التى يشارك فيها فى المغرب فى شهر ديسمبر المقبل، ومن المقرر أن يلتقى الأهلى جوانجتشو الصينى فى مونديال المغرب، بعد أن حسم الفريق الصينى تأهله للمونديال عقب فوزه ببطولة دورى أبطال أسيا.

وفوز الأهلى باللقب الأفريقى أثبت أنه لا يعرف للمستحيل معنى، ففى ظل توقف النشاط الرياضى بمصر إلا أن هذا الأمر لم يؤثر على أحفاد صالح سليم واستطاعوا حسم اللقب الأفريقى للعام الثانى على التوالى بـ”روح الفانلة الحمراء” التى عشقت التتويج بالبطولات والألقاب فى ظل أصعب الظروف.

وجاء تتويج الأهلى باللقب الأفريقى اليوم ليعيد الهيبة للكرة المصرية بعد الهزيمة الثقيلة التى تلقاها المنتخب الوطنى من نظيره الغانى بستة أهداف مقابل هدف واحد فى ذهاب الدور النهائى للتصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال البرازيل 2014، وفى الوقت ذاته سيكون حصد اللقب الأفريقى بمثابة دفعة معنوية كبيرة للاعبيه الدوليين قبل مشاركتهم مع المنتخب فى مباراة إياب غانا المقرر إقامتها 19 نوفمبر الحالى باستاد الدفاع الجوى بالقاهرة.

يعد حصد المارد الأحمر باللقب الأفريقى هذا العام بمثابة كتابة شهادة ميلاد جديدة لمحمد يوسف المدير الفنى للفريق، الذى استطاع تقديم أوراق اعتماده لجماهير القلعة الحمراء، وسجل اسمه بأحرف من نور فى سجلات المدربين المتميزين فى تاريخ القلعة الحمراء.

ولم يكن تسجيل تريكة هدفاً فى مباراة اليوم أمراً غريباً، فانتهاء مباراة اليوم واصل أمير القلوب مسلسل إحرازه الأهداف الحاسمة فى النهائيات الأفريقية التى يخوضها الأهلى، فقد سبق وأحرز فى مرمى النجم الساحلى فى نهائى دورى أبطال أفريقيا عام 2005 ،وسجل فى مرمى الصفاقسى التونسى فى نهائى دورى أبطال أفريقيا عام 2006 ،وواصل الساحر مسلسل أهدافه فى نهائيات دورى ابطال أفريقيا خلال مواجهتى الذهاب والعودة لمباراة أورلاندو بيراتس ليساعد المارد الأحمر على حسم لقبه المفضل فى السنوات الأخيرة للمرة الثامنة فى تاريخه.

اترك رد