“بلومبرج”: الاحتياطي النقدي لمصر بلغ أعلى مستوياته منذ عام 2011

أكدت وكالة بلومبرج الأمريكية، في تقريرها، أمس، أن احتياطي العملات الأجنبية لدى مصر ارتفع إلى أعلى مستوياته، منذ أكثر من 5 سنوات خلال شهر نوفمبر الماضي، مشيرة إلى أن ذلك جاء نتيجة حصول مصر على قرض صندوق النقد الدولي، والمقرضين الدوليين، وبلغ الاحتياطي النقدي لمصر الآن 23 مليار دولار مقابل 19 مليار دولار في أكتوبر الماضي، وفقا لبيانات نشرها موقع البنك المركزي.

وحصلت مصر، على الدفعة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي في نوفمبر الماضي، وقالت الوكالة الأمريكية، إن محافظ البنك المركزي طارق عامر صرح أن هناك خطة لرفع الاحتياطي النقدي الأجنبي إلى 25 مليون دولار بحلول نهاية العام الحالي.

وقالت المحللة الاقتصادية في أرقام كابيتال، ريهام الدسوقي لوكالة “بلومبرج”، إن هذا المستوى من الاحتياطيات، يشير إلى أن البنك المركزي، لم يتدخل في سوق الصرف الأجنبي منذ التعويم.

وأضاف هذا يعني أن البنوك التجارية، كانت على الأرجح قادرة على تلبية احتياجات عملائها بشكل مستقل خلال الشهر الماضي، من دون مساعدة من البنك المركزي.

leave a reply