البوابة الأخبارية

تحطم مركبة فضائية تحمل إمدادات لمحطة الفضاء الدولية

قال مسئولون روس أمس (الأربعاء): إن صاروخ فضاء دون رواد يحمل الأغذية والمؤن إلى محطة الفضاء الدولية، تحطم في منطقة نائية في سيبيريا، بعد إطلاقه من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان وأعلن الفرع الإقليمي لوزارة الحالات الطارئة الروسية أن فِرق الإنقاذ تم إرسالها إلى موقع الحادث، دون إعطاء تفاصيل عن أضرار يمكن أن يكون تحطم الصاروخ قد تسبب بها؛ وذلك بحسب ما نشرته شبكة CNN.

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء، ذكرت وكالة روسكوزموس الروسية الفضائية أن صاروخ الشحن Progress M-12M انحرف عن مساره بعد وقت قصير من إطلاقه، واحترق في الغلاف الجوي، وفشل في الوصول إلى المدار المستهدف، واختفى من أجهزة الرادار.

وأفاد مصدر في أجهزة الأمن الروسية لوكالة نوفوستي الإخبارية بسقوط أجزاء من صاروخ Progress M-12M، وأعلنت وكالة الفضاء الروسية بدورها أن الصاروخ سقط مع بقايا المرحلة الثالثة من الصاروخ Soyuz O الذي كان يوصله إلى المدار.

ونقلت نوفوستي عن خبراء أن محرك الصاروخ تعرض لخلل طارئ أسفر عن وقوع الحادث بعد مرور 340 ثانية على انطلاق الصاروخ من قاعدة بايكونور، ويعدّ هذا ثاني إخفاق تتعرض له صناعة الفضاء الروسية خلال الأسبوع الأخير؛ إذ فشل صاروخ آخر من طراز Proton في إيصال قمر اصطناعي إلى المدار الأسبوع الماضي.

راديو مصر علي الهوا

راديو مصر علي الهوا ... صوت شباب مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق