أخبارالبوابة الأخبارية

تعرف علي تفاصيل اعصار موزمبيق

أعلن رئيس موزمبيق فيليبي نيوسي في مداخلة متلفزة، أمس، أن حصيلة الإعصار الاستوائي «ايداي» الذي ضرب بلاده «قد تتجاوز الألف قتيل».

وقال نيوسي الذي عاد إلى مابوتو «حالياً، لدينا رسمياً 84 قتيلاً، ولكن عندما حلقنا فوق المنطقة صباحاً لفهم ما يجري، فإن كل شيء يدفع إلى الاعتقاد بأن الحصيلة قد تتعدى الألف قتيل».

وقال إن «أكثر مئة ألف شخص في خطر». وأضاف أن حجم الكارثة «رهيب» وأنه رأى جثثاً طافية في الأنهار أثناء جولته بالطائرة فوق المنطقة المنكوبة. كما قال نائب وزير الإعلام انيرجي موتودي إن 89 شخصاً قتلوا بسبب الإعصار، وهو أكثر من ضعف العدد المسجل في نهاية الأسبوع.

من جهته، أعلن الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، في بيان أمس، أن ثاني مدن موزمبيق بييرا ومحيطها «تضررت أو دمّرت بنسبة 90 في المئة جراء الإعصار». ووصل الإعصار ايداي، وهو عاصفة من الفئة الرابعة، إلى وسط موزمبيق يوم الجمعة الماضي بعد عبوره المحيط الهندي، تصاحبه رياح بلغت سرعتها 160 كيلومتراً في الساعة، وذلك قبل أن يواصل مساره نحو زيمبابوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق