البوابة الأخباريةاهم اخبار التكنولوجيا

تقرير: فيس بوك تسمح للمعلنين باستهداف الأشخاص المهتمين بالنازية

لا يزال أمام شبكة فيس بوك بعض العمل الذى يجب عليها القيام به إذا كانت تريد إزالة المعايير العنصرية من استهدافه للإعلانات، وذلك وفقا لتقرير حديث، حيث حذفت الشركة العديد من المعلنين من تصميمها الإعلانى بعد أن كشفت صحيفة “لوس أنجلوس تايمز” أن المعلنين يمكنهم استهداف الأشخاص المهتمين بالقادة والجماعات العنصرية، بما فى ذلك الزعيم النازى جوزيف جوبلز وجماعة النازية الجدد، حيث يمكن الوصول إلى مئات الآلاف من المستخدمين.

ووفقاً لموقع engadget التقنى فقال المتحدث باسم الشركة “جو أوزبورن” إن هذه الفئات الإعلانية نادرا ما يتم استخدامها وعادة ما تركز على المواد التاريخية، لكنه اعترف أيضا بأن الشركة كان يجب أن تكتشفها فى وقت مبكر ويمكن أن تحقق نتائج أفضل.

وقال أوزبورن: “رغم أننا نراجع بشكل مستمر خيارات الاستهداف الخاصة بنا إلا أننا نحتاج إلى بذل المزيد من الجهد”، وأضاف: “فيس بوك يأخذ نظرة أوسع فى كل من سياساته وقدرته على الكشف بعض الفئات الخبيثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق