جوجل كروم الرابح الوحيد في 2012

 

Chrome

 

أنهت المتصفحات الثلاثة الكبار السنة الماضية بمؤشرات نمو وانتشار جديدة، حيث استمر إنترنت إكسبلورر في المركز الأول بحصة أكثر من 54 ،%يليه فايرفوكس بأكثر من 19%، وبعدها كروم بأكثر من 18%.

وعلى مستوى العام تراجعت حصة إنترنت إكسبلورر بمقدار ضئيل نسبيا 23%، وكذلك تراجع متصفح فايرفوكس بنسبة أكبر 78.0%، بينما حافظ متصفح جوجل كروم على نموه وزيادة حصته بأكثر من 2.1% ما يجعله المتصفح الوحيد الذي تطورت حصته وانتشاره.

 

وبالمقارنة بين نسخ إنترنت إكسبلورر المختلفة لا تزال النسخة الثامنة ذات الحصة الأكبر، تليها النسخة التاسعة، ولم تحقق النسخة العاشرة والأخيرة 1% بعد من الانتشار، في حين من الغريب النسخة السادسة لا تزال منتشرة بثلاث أضعاف انتشار النسخة السابعة، على الرغم من وقف دعمها وإعلان مايكروسوفت نفسها إيقاف المتصفح.

 

وبينت أرقام انتشار نسخ كروم المختلفة أن غالبية المستخدمين يستجيبون بتحديث متصفحاتهم، حيث أن النسخة 23 كانت الأكثر انتشارا بأكثر من 15% في حين كانت نسبة النسخ الأقدم أقل من 1%.

وتعتمد هذه الإحصائيات على بيانات تم جمعها من أكثر من 160 مليون زائر غير مكرر شهريا على 40 ألف موقع مختلف.

 

اترك رد