البوابة الأخباريةاهم اخبار التكنولوجيا

رئيسة يوتيوب: نأخذ سلامة الأطفال على محمل الجد

تحاول سوزان وجسيكى، الرئيسة التنفيذية لموقع يوتيوب، طمأنة الآباء والمعلنين بعد أن واجهت الشركة جولة أخرى من الانتقادات بسبب ظهور اعلانات تحدى مومو وسط الفيديوهات المخصصة للأطفال.

وقالت سوزان وجسيكى فى مقابلة يوم الجمعة: “نأخذ سلامة الأطفال على محمل الجد، ولم نعد نسمح بالتعليقات على مقاطع الفيديو التى تضم قاصرين ، تجنبا لتعريضهم لأى سلوك محفوف بالمخاطر.”

وأوضحت وجسيكى لـ Kara Swisher من موقع ReCode أن التغييرات قد تزعج أو تسبب ضيقا للشباب عبر قنوات يوتيوب، ولكن هذه المشاكل تستحق العناء إذا حافظت على سلامة الأشخاص.

وقال “يوتيوب” إنه قام مؤخرًا بإغلاق أكثر من 400 قناة وتعطيل التعليقات على عشرات الملايين من مقاطع الفيديو عقب تقارير عن تعليقات غير لائقة، بعد ان سحبت الشركات الكبرى بما فى ذلك Googleو Epic Games إعلاناتها من يوتيوب بعد هذه التقارير.

وفى حديثها فى مؤتمر بسان فرانسيسكو، أكدت وجسيكى أن يوتيوب يزيل مئات الملايين من التعليقات من مقاطع الفيديو كل ثلاثة أشهر، ولكن حجم التعليقات ومقاطع الفيديو ضخم، مشيرة إلى أن الشركة تعتمد بشكل متزايد على الخوارزميات للتعامل مع تلك التعليقات وإزالة مقاطع الفيديو المثيرة للقلق.

كما قامت الشركة فى الآونة الأخيرة بتغيير خوارزمية توصياتها بعد شكاوى من توجيه المستخدمين بسرعة نحو الفيديوهات الخاصة بنظريات المؤامرة أو خطاب الكراهية، وقالت وجسيكى أيضًا إنه لن يُسمح بعد الآن لمقاطع الفيديو الخاصة بمكافحة اللقاحات بتشغيل الإعلانات.

وأشارت  وجسيكى أن يوتيوب قام بتفعيل أدوات أكثر قوة للعثور على التعليقات التى قد تتضمن إساءة الاستخدام، ولكن تم أيضًا توجيه انتقادات إلى يوتيوب بسبب فشله فى التصرف بناءً على تقارير حول مقاطع الفيديو أو التعليقات الاستغلالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق