البوابة الأخباريةاهم الاخبار

كلام نهائى: السيسى.. مرشحاً للرئاسة

شهدت الساعات السابقة لإعلان المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية المؤقت إجراء الانتخابات الرئاسية أولاً، مداولات مكثفة فى دوائر القوات المسلحة والمجلس العسكرى حول قرار الفريق أول عبدالفتاح السيسى الترشح لمنصب الرئاسة فى الانتخابات المزمع إجراؤها خلال أسابيع.

وكشفت مصادر رفيعة لـ«الوطن» عن أن «السيسى» قرر الترشح للرئاسة فعلياً، عقب مناقشات جرت مساء أمس الأول، مع أعضاء بارزين بالمجلس العسكرى وشخصيات سياسية كبيرة، وأوضحت المصادر أن «السيسى» أبلغ مساعديه وقادة الجيش الأسبوع الماضى أنه ينتظر رصد اتجاهات الشارع المصرى فى احتفالات 25 يناير، وأشارت المصادر إلى أن الآراء أجمعت على ضرورة ترشح الفريق أول، لما أظهره الخروج الكبير للمواطنين فى جميع المحافظات، لمطالبته باتخاذ هذه الخطوة المهمة. وأضافت المصادر أن «السيسى» بدأ فعلياً الترتيب لتوقيت وكيفية إعلان ترشحه، مشيرة إلى أنه سيركز فى كلمته للشعب على أن قراره بالترشح جاء استجابة للإرادة الجماهيرية، التى سجلتها مظاهرات ومسيرات أمس الأول.

 

وكان الرئيس عدلى منصور، قد أصدر أمس الأحد، القرار بقانون رقم (10)، والذى ينص على أن تبدأ لجنة الانتخابات الرئاسية باتخاذ إجراءات انتخاب رئيس الجمهورية، خلال مدة لا تقل عن ثلاثين يوماً، ولا تجاوز تسعين يوماً من تاريخ العمل بالدستور، وذلك وفقاً لأحكام المادتين 228 و230 من الدستور المعدّل، الصادر فى الثامن عشر من يناير سنة 2014. وكان المستشار عدلى منصور، رئيس الجمهورية، أعلن تعديل خارطة الطريق لإجراء الانتخابات الرئاسية أولاً تليها «البرلمانية»، وقال فى كلمة وجهها للأمة، أمس، إنه ناشد رئيس محكمة استئناف القاهرة بزيادة عدد الدوائر القضائية التى تنظر جرائم الإرهاب، وناشد النائب العام سرعة التحقيق فى القضايا المتهم فيها طلاب الجامعات والإفراج فوراً عمن لم تثبت ضدهم أى جريمة يعاقب عليها القانون.

وكشف «منصور» أنه لن يتردد فى اتخاذ ما يلزم من إجراءات استثنائية إن تطلب الأمر ذلك. وقال: «سأطلب من اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية ممارسة اختصاصاتها وفقاً للقانون، وفتح باب الترشح لمنصب الرئيس».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق