Uncategorized

نفايات المستشفيات مرتع القطط الضالة

برغم ما تتكبده الدولة من مبالغ كبيرة لعلاج الامراض المعدية مثل أمراض الكبد بفيروساتها مازالت اللامبالاة لدي مسئولي إدارة مستشفيات جامعة الزقازيق بالاهمال في التخلص الآمن من النفايات الخاصة بالمستشفيات‏.‏ فغرف حرق النفايات مغلقة بعد الساعة الثالثة ظهرا وأمامها أكياس نفايات الجراحة حيث تطهير الاكياس السوداء وهي أقل خطورة حيث بها زبالة غرف أو عنابر المرضي‏,‏ أما الاكياس البرتقالي فهي أشد خطورة لانها نتاج غرف العمليات‏.‏
وأوضح مصدر طبي رفض ذكر اسمه ان داخل تلك الاكياس صاحبة اللون البرتقالي يمكن أن تجد أجزاء مستئصلة من جسم الانسان مثل الرحم الذي سيتأصل من السيدات أو جنين لم يكتمل أو بتر أصابع وبداخل تلك الاكياس أدوات الجراحة التي تستعمل مرة واحدة وكل ذلك‏,‏ وأشار إلي أنه لابد من التخلص الآمن من تلك الاكياس لعدم نقل العدوي‏.‏
وتتراكم تلك الاكياس الاشد خطورة أمام غرفة التخلص من النفايات وتعبث بها القطط‏,‏ وتبدأ بأكل محتوياتها‏,‏ بدون رقيب والفاجعة الكبري عندما تشاهد مواطنين أبرياء لا ذنب لهم موجودين بصفة دائمة في الموقع في انتظار مريض لهم داخل والكل يتساءل‏:‏ ألا يمكن لغرفة حرق النفايات أن تظل مفتوحة علي مدار الساعة للتخلص الآمن من تلك النفايات؟

الاهرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

راديو مصر علي الهوا

تابعوا الصفحة الرسمية لراديو مصر علي الهوا علي الفس بوك


This will close in 30 seconds

إغلاق